أحاديث عن الأمانة للاذاعة المدرسية

الكاتب: رامي -
أحاديث عن الأمانة للاذاعة المدرسية
نقدم لكم مجموعة من أحاديث عن الأمانة لإبراز مدى أهميتها، فالأمانة فمن بين الأخلاق التي حثنا عليها رسول الله صلى الله عليه وسلم، إذ أنه القدوة لجميع المسلمين في هذه الصفة الحميدة، حيث أنه لشدة أمانته لُقِب بالصادق الأمين.

وذكر الأمانة يستدعي البحث عن مفهومها، وهى تعني أن تؤدي حقوق الغير وتحافظ عليها، وقد حثنا الله على صيانة الأمانة في قوله تعالى في سورة النساء (إِنَّ اللَّهَ يَأْمُرُكُمْ أَن تُؤَدُّوا الْأَمَانَاتِ إِلَى? أَهْلِهَا)، أما عن الأحاديث النبوية التي حثت على التحلي بهذه الصفة، ففي موسوعة نستعرض لكم أبرزها.

أحاديث عن الأمانة

نستعرض اليوم من خلال مقالنا  الأحاديث التي تتحدث في موضوع عن الأمانة التي من أهم السُبل التي تؤدي بالإنسان إلى النجاة.

عن عبد الله بن عمر رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال” لا إيمانَ لمن لا أمانةَ لَهُ، ولا صَلاةَ لمن لا طُهورَ لَهُ، ولا دينَ لمن لا صلاةَ لَهُ”، وهذا يعني أن الأمانة من الأعمدة الأساسية للدين، فمن لا يتحلى بالأمانة ينقصه الإيمان.
عن عبد الله بن عمر رضي الله عنه، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: “إنَّ اللهَ -عَزَّ وجَلَّ- إذا اسْتُودِعَ شيئًا حفِظَه، وإنِّي أسْتودِعُ اللهَ دِينَكم وأمانتَكم وخواتيمَ أعمالِكم”، ففي هذا الحديث يحثنا الرسول الكريم على الالتزام بالأمانة بجانب الالتزام بباقي الطاعات.
عن أبي هريرة رضى الله عنه، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: “آيةُ المنافِقِ ثلاثٌ: إذا حدَّثَ كذَبَ، وإذا وعَدَ أخلَف، وإذا اؤتُمِنَ خانَ”، وفي هذا الحديث يحثنا الرسول الكريم على الالتزام بالأمانة بطريقة غير مباشرة، إذ أن الخيانة هي عكس الأمانة، وهى صفة من صفات المنافقين.
حديث عن الامانة للاذاعة المدرسية
عن عبد الله بن عمرو، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال:”أربعٌ إذا كن فيك، فلا عليك ما فاتك من الدنيا: حِفظُ أمانةٍ، وصِدق حديثٍ، وحُسنُ خليقةٍ، وعِفًّة في طُمعةٍ” ( أخرجة أحمد).
ذكر الرسول صلى الله عليه وسلم الأمانة في خطبة الوداع فقال: ” وإنكم ستلقون ربكم فيسألكم عن أعمالكم وقد بلغت، فمن كان عنده أمانة فليؤدها إلى من ائتمنه عليها”، فمن بين وصاياه حفظ الأمانة.
عن أبي هريرة رضي الله عنه، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: إذا ضيعت الأمانة فانتظر الساعة، قال أبو هريرة: كيف إضاعتها يا رسول الله ؟، قال “إذا أُسنِد الأمرُ إلى غيرِ أهله فانتظِر الساعة”، وهى إشارة أن ضياع الأمانة علامة من علامات الساعة.
من بين الأحاديث التي وردت عن الرسول صلى الله عليه وسلم عن الأمانة أيضاً: “سيأتي على الناس سنوات خداعات، يُصدق فيه الكاذب ويُكذب فيها الصادق، ويؤتمن فيها الخائن، ويخون فيها الأمين، وينطق فيها الروبيضة في أمر العامة، قيل وما الروبيضة ؟، قال: الرجل التافه، وهذا الحديث يشير مثله مثل الحديث السابق يشير إلى أن خيانة الأمانة من علامات الساعة.
عن عبادة بن صامت رضي الله عنه، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: اضمنوا لي ستاً من أنفسكم أضمن لكم الجنة، اصدقوا إذا حدثتم، وأوفوا إذ وعدتم، وأدوا الأمانة إذا ائتمنتم، واحفظوا فروجكم، وغضوا أبصاركم، وكفوا أيديكم”، فمن بين وصاياه في هذا الحديث هو أداء الأمانة بجانب غض البصر والوفاء بالعهد والصدق في الحديث، وعفة النفس.
شارك المقالة:
20 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

التصنيفات تصفح المواضيع دليل شركات العالم
youtubbe twitter linkden facebook