الخلف بالوعد

الكاتب: المدير -
الخلف بالوعد
"الخلف بالوعد

 

هو صفة من صفات اليهود، يُعرَفون بها، فالقوم لا عهد لهم ولا ذمَّة.

وقد بيَّن القرآن الكريم ذلك في:

• قولِهِ تعالى: ? وَيَقُولُونَ طَاعَةٌ فَإِذَا بَرَزُوا مِنْ عِنْدِكَ بَيَّتَ طَائِفَةٌ مِنْهُمْ غَيْرَ الَّذِي تَقُولُ وَاللَّهُ يَكْتُبُ مَا يُبَيِّتُونَ فَأَعْرِضْ عَنْهُمْ وَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّهِ وَكَفَى بِاللَّهِ وَكِيلًا ? [النساء: 81].

كان المنافقون يعطون العهد والميثاق للرسول صلى الله عليه وسلم على طاعته وتنفيذ أوامره، فإذا خرجوا من عنده اتفقوا ليلًا فيما بينهم على غير الذي أعلنوه عند رسول الله صلى الله عليه وسلم.

• وقوله تعالى: ? وَمِنْهُمْ مَنْ عَاهَدَ اللَّهَ لَئِنْ آتَانَا مِنْ فَضْلِهِ لَنَصَّدَّقَنَّ وَلَنَكُونَنَّ مِنَ الصَّالِحِينَ * فَلَمَّا آتَاهُمْ مِنْ فَضْلِهِ بَخِلُوا بِهِ وَتَوَلَّوْا وَهُمْ مُعْرِضُونَ * فَأَعْقَبَهُمْ نِفَاقًا فِي قُلُوبِهِمْ إِلَى يَوْمِ يَلْقَوْنَهُ بِمَا أَخْلَفُوا اللَّهَ مَا وَعَدُوهُ وَبِمَا كَانُوا يَكْذِبُونَ * أَلَمْ يَعْلَمُوا أَنَّ اللَّهَ يَعْلَمُ سِرَّهُمْ وَنَجْوَاهُمْ وَأَنَّ اللَّهَ عَلَّامُ الْغُيُوبِ ? [التوبة: 75 - 78].

• وقوله تعالى: ? وَلَقَدْ كَانُوا عَاهَدُوا اللَّهَ مِنْ قَبْلُ لَا يُوَلُّونَ الْأَدْبَارَ وَكَانَ عَهْدُ اللَّهِ مَسْئُولًا ? [الأحزاب: 15].

• وقوله تعالى: ? وَيَقُولُونَ آمَنَّا بِاللَّهِ وَبِالرَّسُولِ وَأَطَعْنَا ثُمَّ يَتَوَلَّى فَرِيقٌ مِنْهُمْ مِنْ بَعْدِ ذَلِكَ وَمَا أُولَئِكَ بِالْمُؤْمِنِينَ ? [النور: 47].

 

وقد ورد في السنَّة ما يؤكِّد ذلك:

ففي حديث أبي هريرة: وَإِذَا وَعَدَ أَخْلَفَ ، وفي حديث عبد الله بن عمرو: وَإِذَا عَاهَدَ غَدَرَ .

فخلف الوعد خَصلة ملازمة للمنافقين، والغدر بالعهد آفة من آفات النِّفاق، وشعبةٌ من شُعَبِهِ.

ومنه قول الله عز وجل: ? وَالَّذِينَ يَنْقُضُونَ عَهْدَ اللَّهِ مِنْ بَعْدِ مِيثَاقِهِ ? [الرعد: 25] ويدخل في ذلك: كلُّ حاكم أو وزير أو مسئول أو مدير، أو والد، أو والدة يَعِدُ بشيء، ولا يلتزم به بغير عذر.


"
شارك المقالة:
4 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

التصنيفات تصفح المواضيع دليل شركات العالم
youtubbe twitter linkden facebook