انسداد الأمعاء

الكاتب: نور الياس -
انسداد الأمعاء

انسداد الأمعاء.

 

 

ملامح انسداد الأمعاء:

 

إن أخذ التاريخ المرضي للمريض بعناية فائقة قد يؤدي إلى الوصول للتشخيص الصحيح بإذن الله، ولكن أهم أعراض وعلامات انسداد الأمعاء هي:

1- ألم حاد بالبطن، ومغص شديد الحدة، لدرجة أن المريض قد يتلوى أو يصيح طالبًا النجدة.
2- انتفاخ بالبطن، وقد يكون الانتفاخ هذا هو العلامة الأولى التي يكتشفها الطبيب.
3- الإمساك المطلق، ونعني به أن المريض غير قادر على التبرز أو إخراج الريح.
4- فقد للشهية وغثيان وقيء شديد، وقد يؤدي هذا القيء إلى الشعور بالراحة المؤقتة من انتفاخ البطن.
5- انسداد الأمعاء يؤدي إلى انتفاخ وامتلاء الجزء العلوي منها بالإفرازات والغازات المتولدة من تخمر الأغذية، بينما يصبح الجزء السفلي من الأمعاء فارغًا.
6- أصوات الأمعاء قد تقل أو لا تتأثر على الإطلاق.

 

مضاعفات انسداد الأمعاء:

 

إن أهم مضاعفات انسداد الأمعاء هي:

1- ثقب الأمعاء والذي يؤدي إلى التهاب الغشاء البريتوني المغلف لأعضاء البطن، وقد يؤدي هذا الالتهاب إلى التصاقات مزمنة بالأمعاء.
2- اختلال بالإلكتروليات (الصوديوم، والبوتاسيوم، والكلوريد، والبيكربونات والكالسيوم... إلخ)، وهذا الاختلال قد يؤدي إلى وفاة المريض لا قدر الله.
3- اختناق وغرغرينا الأمعاء، وهذا يتطلب التدخل الجراحي السريع.
الفحوص المطلوبة لمرضى انسداد الأمعاء:
إن الفحص المطلوبة عادة هي:
1- الأشعة العادية (السنية) على البطن في أوضاع معينة للمريض.
2- قياس منسوب الإلكتروليات بالدم (الصوديوم والبوتاسيوم والكالسيوم... إلخ).
3- عد كرات الدم البيضاء، والتي ترتفع مع حدوث انثقاب الأمعاء.

 

علاج انسداد الأمعاء:

 

إن العلاج يتوقف غالبًا على معرفة السبب الذي أدى إلى الانسداد، وفي معظم الأحوال يلزم التدخل الجراحي لعلاج المريض وخطوات العلاج المتبعة هي:

1- شفط محتويات المعدة عن طريق أنبوبة خاصة.
2- إعطاء المحاليل الطبية التعويضية بطريقة محسوبة.
3- تصحيح خلل الإلكتروليات (الصوديوم والبوتاسيوم والكالسيوم والكلورايد والبيكربونات).
4- العلاج الدوائي باستعمال عقار النيوستجمين، وهذا العلاج وإن كان مفيدًا لدرجة كبيرة في علاج انسداد الأمعاء إلا أنه يتطلب مرؤاقبة ضربات القلب والتي قد تنخفض بدرجة ملحوظة تتطلب العلاج بعقار الأتروبين.
5- قد يستفيد بعض المرضى من فك التواء القولون باستعمال المنظار القولوني من خلال فتحة الشرج إذا كان الالتواء في منطقة القولون السيني.
6- إذا كان المريض يعاني من فتق البطن وحدث به اختناق فيجب التدخل الجراحي العاجل للتخلص من هذا الاختناق قبل حدوث غرغرينا في الأمعاء.

 

شارك المقالة:
112 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

مقالات عشوائية

تفسير الآية رقم (190) من سورة البقرة
تفسير الآية رقم (191) من سورة البقرة
تفسير الآية رقم (192) من سورة البقرة
تفسير الآية رقم (193) من سورة البقرة
تفسير الآية رقم (194) من سورة البقرة
تفسير الآية رقم (195) من سورة البقرة
تفسير الآية رقم (196) من سورة البقرة
تفسير الآية رقم (197) من سورة البقرة
تفسير الآية رقم (198) من سورة البقرة
تفسير الآية رقم (199) من سورة البقرة
تفسير الآية رقم (200) من سورة البقرة
تفسير الآية رقم (201) من سورة البقرة
تفسير الآية رقم (202) من سورة البقرة
تفسير الآية رقم (203) من سورة البقرة
تفسير الآية رقم (204) من سورة البقرة
التصنيفات تصفح المواضيع دليل شركات العالم
youtubbe twitter linkden facebook