بحث عن الاسراء والمعراج دروس وعبر

الكاتب: رامي -
بحث عن الاسراء والمعراج دروس وعبر
"محتويات المقال

بحث عن الاسراء والمعراج دروس وعبر
الإسراء والمعراج
قصة الإسراء والمعراج مكتوبة مختصرة
الأهداف من رحلة الإسراء والمعراج

نقدم إليكم اليوم عزيزي القارئ بحث عن الاسراء والمعراج دروس وعبر ، تعتبر حادثة الإسراء والمعراج من المعجزات التي يعجز العقل عن استيعابها لما فيها من الإعجاز الرباني العظيم الذي جاء به ليتخطى حدود الممكن ويتجاوز حدود العقل البشري.

وقد تم ذكر معجزة الإسراء والمعراج في القران الكريم فقد قال عز من قائل “سُبْحَانَ الَّذِي أَسْرَى? بِعَبْدِهِ لَيْلًا مِّنَ الْمَسْجِدِ الْحَرَامِ إِلَى الْمَسْجِدِ الْأَقْصَى الَّذِي بَارَكْنَا حَوْلَهُ لِنُرِيَهُ مِنْ آيَاتِنَا ? إِنَّهُ هُوَ السَّمِيعُ الْبَصِيرُ (سورة الإسراء آية :1)

كانت معجزة الإسراء والمعراج تثبيتا للنبي ( صلى الله عليه وسلم ) وتربيتا على قلبه من بعد شدة العناء وجهد البلاء الذي تعرض له أثناء دعوته إلى دين الإسلام، وترطيبا لروحه بعد وفاة السيدة خديجة رضي الله عنها وعمه أبو طالب الذي كان داعما له، كان جائزة ربانية ومنة إلهية من رب العزة إلى نبيه المصطفي  على صبره  وتحمله مشاق الدعوة إلى الله وتوحيده، ليرطب بها فؤاده ويدعم بها دعوته وينفي الأكاذيب التي شاعت حوله، ليخبره بالفعل أن كانت أبواب الأرض قد أغلقت دونه فان أبواب السموات قد فتحت له، ولمعرفة المزيد عن رحلة الإسراء والمعراج فعليكم بالبقاء معنا في موسوعة.

بحث عن الاسراء والمعراج دروس وعبر

اختلف الفقهاء في الكيفية التي تمت بها رحلة الإسراء والمعراج فمنهم من ذهب إلى أنها تمت  للرسول صلى الله عليه وسلم بروحه فقط دون جسده ومنهم من ذهب أنها كانت رحلة متكاملة الأركان من حيث الانتقال بالجسد والروح معًا وهذا هو رأي الغالبية.

كما اختلفوا في موعدها هل هي تمت بعد الهجرة النبوية الشريفة أم قبلها ولكن الأمر المؤكد أنها أمر لا جدال فيه ولا ضير من الخلاف الزمني الذي يتجادل فيه الفقهاء.

الإسراء والمعراج

الكثير منا يعرف القصة بشكل عام دون أو يعرف ما هو الإسراء أو ما هو المعراج وإليكم المعنى المقصود من كل اسم منهما :-

الإسراء: المقصود منها المسير أثناء الليل، وقد انعم الله تعالى على نبيه بتسخير سبل السير له بعلمه وقدرته فقد طوى له الزمان وقلص له المكان، حتى استطاع بعون الله ومشيئته أن يتجاوز المسافة بين المسجد الحرام والمسجد الأقصى والتي يستغرق السفر بينهما أربعين ليلة كاملة على حساب العرب وقتذاك.
المعراج: المقصود بها العروج وهي مرحلة الخروج من عالم الأرض إلى عالم السموات فسبحانك ربي تجلت قدرتك وتراءت عظمتك.
قصة الإسراء والمعراج مكتوبة مختصرة

بدأت رحلة الإسراء والمعراج بعدما صلى النبي صلى الله عليه وسلم صلاة العتمة وهي صلاة العشاء حتى آتاه الوحي الأمين ( سيدنا جبريل ) ومعه البراق؛ الذي هو عبارة عن الدابة التي لم يطلع عليها بشر قبل ذلك والتي سخرها رب العزة لكي تقوم بنقل النبي من مكة إلى بيت المقدس في جزء من الليل وقد سميت بالبراق لسببين؛ أنها كالبرق في شدة سرعتها ومن البريق لشدة بياضها  ولمعانها وضيائها.

ذهب النبي إلى بيت المقدس وقام بربط دابته ثم صلى ركعتين في المسجد الأقصى، وبعد الانتهاء من الصلاة سخر له رب العزة المعراج وهو سلم لا يعرف هيئته إلا الله كي يرتقي به من السماء الدنيا إلى السماوات العلا ثم إلى سدرة المنتهى .

وفي خلال رحلته المباركة رأى سيدنا جبريل بهيئته الحقيقية وله 600 جناح كما رأى البيت المعمر ورأى الجنةوالنار كما رأى جميع الأنبياء عليهم السلام.

في ليلة الإسراء والمعراج تم فرضية الصلاة على المسلمين وكانت خمسين فرضا في اليوم ولكن تم تخفيفها بعد ذلك إلى خمس فروض وهي؛ الفجر – الظهر -العصر – المغرب – العشاء.

وتم نزوله ( صلى الله عليه وسلم ) مرة أخرى مع الأنبياء إلى المسجد الأقصى فصلى بهم جميعًا، عليهم وعليه افضل الصلاة و أزكى السلام.

الأهداف من رحلة الإسراء والمعراج
كان في رحلة الإسراء والمعراج بيان من رب العزة إلى نبيه انه ناصره ووكيله ومسخر له جنود السموات والأرض ومذلل له المكان والزمان وكان ذلك  اكبر داعم له عليه الصلاة والسلام.
كان في تلك الرحلة مشاهدة بالعين للغيبيات التي اخبر بها رب العزة نبيه مثل : الجنة والنار والثواب والعقاب والحياة الأخرى حتى يكون على يقين بما يدعو إليه.
كانت تمهيدا ودافعا لرحلة الهجرة النبوية بعد ذلك.
كان مكافئة عظيمة للنبي على ما عاناه من المشركين من اضطهاد وعذاب حتى يمتلئ قلبه بالراحة ونفسه باليقين."
شارك المقالة:
17 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

التصنيفات تصفح المواضيع دليل شركات العالم
youtubbe twitter linkden facebook