تعرف على الطيور المهاجرة في منطقة الجوف في المملكة العربية السعودية

الكاتب: ولاء الحمود -
تعرف على الطيور المهاجرة في منطقة الجوف في المملكة العربية السعودية

تعرف على الطيور المهاجرة في منطقة الجوف في المملكة العربية السعودية.

 
- صقر الغزلان (الصقر الحر) (Falco cherrug Saker falcon): 
 
يمتاز بكبر حجم الإناث عن الذكور، وبأن تاجها أبيض مائل إلى اللون البني مع خطوط قاتمة، وتوجد اختلافات بين المجموعات في مناطق توزيعها، ومعظمها لديها بطن أبيض منقط باللون البني، ومنطقة الظهر يميل لونها إلى البني مع وجود نقاط سوداء بنية. وتتكاثر هذه الطيور في المناطق السهلية والشجرية، وذلك من الصين ومنغوليا شرقًا إلى النمسا بأوروبا غربًا  ،  وتقوم معظم هذه المجموعات بالهجرة إلى المناطق الجنوبية. وتعد منطقة الجوف إحدى أهم مناطق العبور لهذه الطيور إلى مناطقها الشتوية، وقد عرفت منطقة الجوف منذ القدم بأنها منطقة لشبك الصقور، وذلك بمنطقة الحماد وبسيطة  ،  وقد قلت أعداد الصقر الحر في السنوات الأخيرة؛ وذلك بسبب تدهور مواطنه، وتحويل مناطق تعشيشه إلى مناطق زراعية، ورش المبيدات الحشرية، كما أن كثرة الصقارين الذين يشبكونه حيًا خلال هجرته أدت إلى تناقص في أعداده خلال السنوات الأخيرة. وتبدأ الإناث بوضع البيض في شهري إبريل ومايو، حيث تضع من 3 - 5 بيضات، وتصل فترة حضانة البيض إلى 30 يومًا، وتصل الفراخ سن الطيران وعمرها من 45 - 50 يومًا. ويتغذى هذا الطائر على الطيور، والثدييات الصغيرة ومتوسطة الحجم، وكذلك على فرائس أكبر منه حجمًا مثل الحبارى؛ وهذا ما جعله مفضلاً للصيد في المنطقة.
 
- مرزة مونتاجو (Circus pygrargus Montagu)’(s Harrier): 
 
من الطيور المهاجرة التي تعبر المنطقة خلال فصلي الخريف والربيع، ويمتاز هذا الطائر بأن الذكر أكبر من الأنثى، ويمتاز أيضًا بسواد الريش الأولي، ووجود شريط أسود على الريش الثانوي، ووجود بياض بين الذيل والظهر. أما الأنثى فلونها فاتح من الناحية الظهرية. ويستوطن هذا الطائر المناطق المفتوحة، وخلال موسم الهجرة سجل بالمناطق المفتوحة وخصوصًا بالقرب من مستنقعات مياه الأمطار. ويبدأ موسم التكاثر في شهري مايو ويونيو، وعادةً ما يعشش منفردًا أو في مستعمرات صغيرة، ويعرف عن الذكر التعدد؛ أي أن لديه أكثر من أنثى في موسم التكاثر، وتضع الأنثى من 3 - 4 بيضات، وذلك على الأرض بين الحشائش والأعشاب الطويلة، وفي الحقول الزراعية، وأحيانًا على المسطحات المرتفعة، وتصل فترة حضانة البيض بين 28 و 29 يومًا من قبل الأنثى فقط، ويعمل الذكر على جلب الغذاء للأنثى خلال حضانة البيض، وكذلك بعد الفقس مباشرةً لتغذية الأنثى والصغار، بعدها يتشارك الزوجان في تغذية الصغار، وتصل الفراخ سن الطيران وعمرها من 30 - 40 يومًا. وتتغذى على الطيور الصغيرة والثدييات الصغيرة، وعلى السحالي، والحشرات الكبيرة مثل الجراد الصحراوي، ويقوم هذا الطائر بمسك فرائسه عن طريق الطيران البطيء وعلى ارتفاعات منخفضة، وعندما يرى فريسته ينقض عليها؛ لذا سمي في مناطق متعددة من المملكة بـ (ممسح الريضان).
 
- الرهو (Anthropiodes virgo Demoiselle Crane): 
 
يعد الرهو من أصغر أنواع الغرانيق، كما أنه الوحيد بين عائلة الغرانيق الذي يمتاز بوجود ريش في منطقة الرأس، وعدم وجود البقعة الجلدية الحمراء، وقصر منقاره الذي يشبه الحبارى مقارنةً بالغرانيق الأخرى، والذكر أكبر قليلاً من الأنثى. ولون هذا الطائر رمادي، ولون الرقبة ونهاية الريش الثانوي في الجناح أسود، ويوجد ريش لونه أبيض يبدأ من خلف العين حمراء اللون. ويستوطن هذا الطائر المناطق الحشائشية والسهول، وسجل في منطقة الجوف بوصفه طائرًا مهاجرًا عابرًا، وذلك في البيئات الزراعية  ،  ويعتقد أن المجموعات التي تصل المنطقة تصلها من مناطق تعشيشه في وسط آسيا. وتضع الأنثى بيضتين على الأرض مباشرةً، وفترة الحضانة للبيض من 27 - 29 يومًا، وتصل الفراخ سن الطيران وعمرها بين 55 و 65 يومًا، وهذه تعد أقصر مدة بين عائلة الغرانيق التي ينتمي إليها الرهو، ويتغذى على الحبوب، والحشرات مثل: الخنافس، والديدان، والسحالي. ويعد الرهو من الطرائد المفضلة عند بعض صيادي منطقة الجوف؛ حيث يصطادونه عندما ينـزل للراحة خلال رحلتي الذهاب والعودة.
 
- البومة الصمعاء (Asio flammetus Short)-(eared Owl): 
 
هي مثل معظم البوم، فالأنثى أكبر من الذكر، كما أن طيرانها يشبه طيران الفراشة أحيانًا، وتمتاز برأسها الكبير الدائري، والوجه رمادي مبيض مع وجود سواد حول العينين، كما أن العينين لونهما أصفر، والظهر بني فاتح يشبه لون الحشائش الجافة، والأجنحة عريضة وكبيرة، والجزء البطني أبيض، والمنقار أسود. ويستوطن هذا الطائر المناطق الصحراوية المفتوحة، وقد سجلت البومة الصمعاء في الجوف بمنطقة حرة الحرة  .  وهي تتكاثر في فصل الربيع، وتضع الأنثى بيضها على الأرض وبين الحشائش، بخلاف معظم أنواع العائلة البومية، وتظهر سلوكها في بنائها العش، ويبدأ موسم التكاثر بقيام الذكر برقصات خلال الطيران مع إصدار أصوات مميزة، وتضع الأنثى بين 5 و 10 بيضات، ويقوم الذكر بتغذية الأنثى والدفاع عن منطقة العش، وتصل فترة حضانة البيض بين 26 و 29 يومًا، وتصل الفراخ سن الطيران وعمرها بين 60 و 70 يومًا  ،  وتصل أعمار هذه الطيور في البرية إلى 13 سنة. وتتغذى على الفئران الصغيرة، وأحيانًا على الطيور الصغيرة، وتصل إلى منطقة الجوف خلال الهجرة الخريفية.
 
- اللباد الأوروبي (أبو النوم الأوروبي) (Caprimulgus europaeus European Nightjar): 
 
هو من الطيور الليلية والمهاجرة التي تصل المنطقة خلال الشتاء، ويمتاز بأن لون الجزء العلوي رمادي يميل إلى البني مع وجود خطوط بنية، والذكر لديه نقط بيضاء على أطراف الريش الأولي في الجناح والذيل، ولون المنقار أسود، ولون الرجلين بني. ويستوطن هذا الطائر المناطق المفتوحة والزراعية، والغابات ذات الأشجار المتفرقة، وفي المناطق الشتوية، ويوجد أيضًا في مناطق أشجار السمر، والمناطق الرملية. وقد سجل في منطقة الجوف بالمناطق البازلتية المفتوحة (الحرة). ويبدأ موسم التكاثر مع نهاية مايو إلى أغسطس، ولا يوجد شكل واضح للأعشاش، وتضع الأنثى بيضة أو بيضتين بين الحشائش، وأحيانًا على الأرض مباشرةً، ولون البيض بين الأبيض والرمادي المبيض أو البني مع نقط صفراء بنية إلى بنية رمادية، وحضانته عادةً ما تكون من قبل الأنثى، وذلك مدة تراوح بين 17 و 21 يومًا، كما تقوم برعايته مدة تصل من 10 - 16 يومًا  ،  ويقوم الذكر بجلب الغذاء، وأحيانًا تقوم الأنثى بوضع البيض مرة أخرى، عندها يقوم الذكر برعاية الصغار، وتقوم الأنثى برعاية البيض الجديد، وتصل الفراخ سن الطيران وعمرها ما بين 16 و 17 يومًا، وتنفصل عن والديها وعمرها 32 يومًا، وتتغذى على الحشرات مثل: الخنافس، والجراد، والفراشات، واليعسوب  .  واللباد من الطيور الليلية؛ فهو يبقى طوال النهار على الأرض من دون حراك، ويتركز معظم نشاطه ليلاً؛ لذا عرف في المنطقة بـ (اللباد)، وكذلك بـ (ملهي الرعيان)؛ وذلك لأنه في كل مرة يقترب الراعي منه يطير مسافة قصيرة، وهكذا يضيع وقت الراعي وهو يحاول الإمساك به؛ مما يلهيه عن عمله.
 
- الذعرة الصفراء (أبو فصادة أصفر) (Motacilla flava Yellow Wagtail): 
 
يمتاز بحركة الذيل المستمرة، وباللون الرمادي المائل إلى البني، واللون الأصفر يغطي معظم الناحية البطنية، وتتفاوت درجات اللون الأصفر اعتمادًا على السلالة، والجنس، والفصل، والمكان  .  والذكر أكبر من الأنثى حجمًا، واللون الأصفر أكثر لمعانًا عنده، كما يمتاز بجبهة زرقاء رمادية تمتد إلى خلف الرقبة، والذيل بني مسود. ويستوطن هذا الطائر المناطق المفتوحة الحشائشية، وقد سجل تعشيشه بالقرب من المياه وبخاصة بعد موسم الأمطار، وتقوم الأنثى ببناء العش، وتضع من 4 - 6 بيضات في العش الفنجاني المبطن بالشعر والحشائش، ويتساعد الزوجان في حضانة البيض، وإن كانت الأنثى تقوم بذلك أكثر من الذكر، وتصل فترة حضانة البيض من 11 - 14 يومًا، ويتساعد الزوجان في رعايته، ويتغذى هذا الطائر على الحشرات ويرقاتها، ويستطيع اصطيادها وهي على الأرض أو أثناء طيرانها. ويعرف هذا الطائر عند بعضهم في المنطقة بـ (الصعو)؛ وربما سمي بذلك لحركة ذيله المستمرة.
 
- السنونو (Hirundo rustica Barn Swallow): 
 
يمتاز بطول طرفي الذيل، ولون الجبهة والحلق أحمر مائل إلى البرتقالي، والمنطقة العلوية تميل إلى اللون الأزرق المعدني اللماع، أما الجناحان فأسودان، وكذلك الذيل، وأطراف الأجنحة مستدقة ومدببة. ويستوطن هذا الطائر في المناطق المفتوحة والزراعية والحضرية، وغالبًا ما يستوطن بالقرب من المياه، ويبدأ التكاثر في شهر مايو، ويستمر إلى أغسطس  ،  حيث يقوم الذكر بجذب الأنثى عن طريق الرقص بذيله وإصدار أصوات معينة. وتبني هذه الطيور أعشاشها منفردة أو بشكل مستعمرات ويتساعد الزوجان في بناء العش فنجاني الشكل، والمكون من الطين مع ألياف من الحشائش، والمبطن بحشائش جافة وريش  ،  وعادةً ما يستخدم أكثر من سنة؛ فقد سجل استخدام عشٍ أكثر من خمس عشرة سنة، وتضع الأنثى من 3 - 6 بيضات، وتصل فترة حضانة البيض من 13 - 16 يومًا، وبعد 18 - 27 يومًا تبدأ الصغار بمغادرة العش، وتبقى بالقرب منه إلى أن تصل سن البلوغ والاعتماد على نفسها وعمرها من 39 - 48 يومًا، وتتغذى على الحشرات الطائرة مثل: الذباب، والنحل. ويعرف الطائر في المنطقة بـ (الخطاف) أو (الخاطوف).
 
شارك المقالة:
147 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

التصنيفات تصفح المواضيع دليل شركات العالم
youtubbe twitter linkden facebook