تعرف على المعالم التضاريسية في منطقة الحدود الشمالية في المملكة العربية السعودية

الكاتب: ولاء الحمود -
تعرف على المعالم التضاريسية في منطقة الحدود الشمالية في المملكة العربية السعودية

تعرف على المعالم التضاريسية في منطقة الحدود الشمالية في المملكة العربية السعودية.

 
تحوي منطقة الحدود الشمالية تضاريس متنوعة تختلف في الغرب عن الشرق؛ ففي الغرب والشمال الغربي تسود الصخور النارية البركانية التي تتميز بصخورها الصلبة في حرة الحرة، وفي بقية المنطقة تسود الصخور الرسوبية الأقل صلابة في هضبة الحماد وهضبة الحجرة. وقد أدت عوامل التعرية المختلفة إلى وجود مظاهر تضاريسية مختلفة؛ (خريطة 4) ، كما قسمت المجاري المائية المنطقة إلى مجموعة من الهضاب الصغيرة.
 
وتعد هذه الهضاب جزءًا من هضبة الشام الكبرى إلى الشمال التي تمتد داخل العراق وسورية وشمال المملكة العربية السعودية، وهي صحراء ضخمة من السهول الحصوية والصخرية التي تقع تحتها صخور رسوبية كريتاسية من الزمن الثاني، وصخور من الزمن الثالث، وبازلت بلايوسيني، ولم تتجعد إلا بصورة طفيفة نتيجة للنشاط التكتوني. ويبلغ ارتفاع الهضاب الشمالية خصوصًا من سَكَاكَا تجاه حدود المملكة الشمالية 800م تقريبًا مما يجعل هذه الأراضي تمثل خط تقسيم مياه مهم، ففي الجانب الشرقي يوجد نظام صرف شجري معقد يعرف بمنطقة الوِدْيَان يتجه نحو الشرق إلى سهول العراق ونهر الفرات، أما الجانب الغربي فتتدفق أوديته وشعابه نحو وَادي السِّرْحَان؛ وهو مُنْخَفَضٌ عظيم طوله 300كم، وعرضه يراوح بين 30 و 50كم، ويقع على عمق 300م تحت مستوى سطح الهضبة. لهذا كان يستخدم طريقًا تجاريًا مهمًا بين الشام ووسط شبه الجزيرة العربية  
 
وتنقسم الهضاب الشمالية في المملكة إلى أقسام أربعة لها أسماء محددة، ولكن الحدود بينها غير واضحة؛ وذلك لتشابه السطح والأرض ونوع الصخور في معظم المنطقة، على أنه يطلق على الجزء الغربي منها الذي تغطيه صخور البازلت حرَّة الحرَّة، وإلى الشرق من الحرة وشمالها تقع هضبة الحَمَاد، ثم إلى الشمال والشرق من هضبة الحَمَاد تقع هضبة الوديان التي هي جزء من هضبة الحَجَرَة التي تمتد شرقًا حتى سهل الدِّبْدِبَة الحصوي. أما حد الهضبة الجنوبي فهو رمال صحراء النُّفُود الكَبِير وصحراء الدَّهْنَاء  
 
أ - الهضاب:
 
1 - هضبة الحَمَاد: 
 
تقع هضبة الحَمَاد إلى الشرق والشمال من حرَّة الحرَّة، وهي هضبة مستوية السطح لهذا تقل فيها الأودية الرئيسة فكل أوديتها شعاب تنتهي في محابس محلية، فمعظم هضبة الحَمَاد يراوح ارتفاعها بين 800 و 850م، لهذا تكثر بها القيعان والفياض والخباري، مثل: قاع الأمْحَاص، وقاع الطُّوسِيَّة، وفياض العَوْجَاء، وفيضة الشِّفَلَحِيَّة، وخباري الأمْحَاص في منطقة العَجْرَمِيَّات والشُّوَيْحِطِيَّة شمال الجَوْف. ولا تكاد تعثر على ارتفاعات أعلى مما ذكر سوى في جبل أم أَوْعَال 1014م وجبل وعَيْلَة 936م شمال شرق طُرَيْف. وفي حرَّة الحرَّة توجد ارتفاعات أكبر من هذه، ولكنها خارج هضبة الحَمَاد. وعلى كل حال يمكن أن نعد خط طول 30 َ 40 ْ شرقًا حدًا تقريبيًا بين هضبة الحَمَاد وهضبة الحَجَرَة إلى الشرق منها، فبعد هذا الخط شرقًا تبدأ كثافة الأودية في الظهور، ويتغير المظهر العام لهضبة الحَمَاد ذات السطح المستوي. وتتكون هضبة الحَمَاد من الصخور الأيوسينية ذات الحجر الجيري الصواني في شمالها وغربها، ومن الأحجار الجيرية الكريتاسية التابعة لتكوين العَرَمَة في شرقها.
 
وقد نشأت سهول الحماد في شمال غرب المملكة نتيجة لقيام الرياح بتذرية المواد الدقيقة ونقلها من مكانها إلى أمكنة أخرى، مع ترك المواد الخشنة على شكل بقايا متخلفة من شظايا من الحجر الجيري الصواني التي تملأ المكان. وأعلى معدل لإمكانية الانسياق الرملي انعكاسًا لقوة الرياح يقع في شمال غرب المملكة، وبهذا فإن سهول الحماد هذه كانت ولاتزال مصدرًا من مصادر الرمال التي تتوضع عادة في صحراء النُّفُود الكَبِير والدَّهْنَاء.
 
وتنشأ سهول الحماد في الصحارى ذات الأمطار التي لا تزيد على 100مم سنويًا، وهي من المظاهر المميزة للمناخ الصحراوي شديد الجفاف  . 
 
ولقلة الأودية ومصادر المياه في سهول الحماد فقد كان المسافرون يتجنبونها، وكانوا يبحثون عن طرق بديلة إذا أمكن.
 
2 - هضبة الحَجَرَة: 
 
تمتد هضبة الحَجَرَة إلى الشرق من هضبة الحَمَاد؛ أي من خط طول 30 َ 40 ْ شرقًا تقريبًا حتى 00 َ 40 ْ شرقًا، حيث يبدأ سهل الدِّبْدِبَة الحصوي الذي يقع ضمن هضبة الصُّمَّان، وذلك لمسافة 600كم تقريبًا. أما عرضها فمن الصعب تحديده لأنها جزء من الهضاب التي تقع إلى شمالها في العراق والأردن وسورية. وتنحدر الهضبة بشكل عام نحو الشمال الشرقي، ويعكس هذا الانحدار اتجاه الأودية نحو بادية العراق.
 
وتتكون هضبة الحَجَرَة من الصخور الجيرية الكريتاسية التابعة لتكوين العَرَمَة، وذلك في هضبة الوِدْيَان  وهضبة الحَجَرَة شمال النُّفُود الكَبِير والدَّهْنَاء، ومن صخور المارل الطباشيري التابع لتكوين أمّ رَضَمَة الباليوسيني والأيوسيني وذلك في مواقع الصَّحَن والهَذَالِيل، وبشكل عام في شمال شرق وشرق هضبة الحَجَرَة، بالإضافة إلى قشرات كلسية صلبة من الزمن الرابع في ساحات واسعة من الهضبة.
 
ورغم احتفاظ الهضبة باسم واحد خلال امتدادها الطويل إلا أنها تتخذ أسماء محلية مختلفة. ففي الغرب تسمى بـ (هضبة الوِدْيَان)؛ لكثرة الأودية التي تقطع سطح الهضبة وتجري ناحية الشمال الشرقي باتجاه العراق، وإلى جنوب هضبة الوِدْيَان مما يلي النُّفُود الكَبِير يطلق عليها اسم اللَّبَّة وهي أراضي مرتفعة مقارنة بما حولها حيث يصل ارتفاع بعض الجبال بها - مثل: رجم رَشْمة - إلى 764م. ومنها تنحدر أودية كبيرة نحو الشمال الشرقي، مثل: وادي أبا الرُّوَاث، ووادي الخِرّ. وإلى الشمال من اللَّبة شمال خط التابلاين تسمى ب (الصُّحَيْن والصَّحَن)، ويستمر هذا الاسم شرقًا حتى مدينة رَفْحَاء. وإلى الشرق من رَفْحَاء يطلق على الهضبة شمال خط التابلاين اسم الجُرَيْبَاء، ويطلق على الجزء الواقع جنوب خط التابلاين اسم الهَذالِيل ويستمر هذان الاسمان شرقًا حتى نهاية هضبة الحَجَرَة. ويصل متوسط ارتفاع هضبة الحَجَرَة في الشرق في الهَذالِيْل 500م، وفي الجُرَيْبَاء 430م، وفي الوسط في الصَّحَن 400م، وفي الصُّحَيْن 420م، وفي اللَّبَّة 650م، وفي الغرب في موقع الوِدْيَان 670م تقريبًا. ولا يوجد في هضبة الحَجَرَة جبال مرتفعة، وإنما توجد تلال وحافات جبلية نتجت من عوامل التعرية المائية في هذه الأمكنة، مثل: التلال الموجودة في الهَذالِيْل وهي أودية مقلوبة، وجبل سِنَّار عند قرية لِيْنَة، وبعض القور في نطاق الحُزُول غرب قرية لَوْقَة، مثل: قور أم الكِتْبَان والتَّل الأحْمَر، وقارة أم أُذُن، وبعض الرجوم في اللَّبَّة، مثل: رجم رَشْمَة 764م  ، ورجم العَجْرَفِي 700م.
 
شارك المقالة:
191 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

التصنيفات تصفح المواضيع دليل شركات العالم
youtubbe twitter linkden facebook