تعرف على جامعة اسطنبول الأولى في تركيا وخريجوها للمناصب الحكومية في تركيا

الكاتب: رامي -
تعرف على جامعة اسطنبول الأولى في تركيا وخريجوها للمناصب الحكومية في تركيا

تعرف على جامعة اسطنبول الأولى في تركيا وخريجوها للمناصب الحكومية في تركيا

تعتبر جامعة إسطنبول، الجامعة الأقدم والأضخم والأعرق في تركيا يث يرجع تاريخ إنشائها إلى عام 1453 م مع فتح إسطنبول على يد الجيش العثماني بقيادة السلطان محمد الفاتح، وقد كان خريجوها يشغلون على الدوام مناصب رئيسية في الدولة وفي مؤسسات التعليم التركية والاقتصاد والقطاع الحكومي، ولدى الجامعة العديد من الكليات التي تنتشر في أرجاء عدة من إسطنبول، ولكن الحرم الجامعي الرئيسي للجامعة يوجد في ميدان بايزيد.

تاريخ الجامعة

يدرس حاليا في الجامعة 60 ألف طالب جامعي و8 آلاف طالب دراسات عليا، كما يعمل في الجامعة 6 آلاف موظف، ويعني قِدَمُ تاريخ تأسيس جامعة إسطنبول في كونها خرّجت الملايين من الطلاب، وتعد الجامعة من أفضل 15 جامعة تركية من أصل 136 جامعة، بعد تقييمها حسب المعايير الأكاديمية، وفيها أكثر من 5 آلاف بروفيسور، كما جاءت ضمن قائمة أفضل 500 جامعة على مستوى العالم.
بدأت المرحلة التعليمية في جامعة إسطنبول بكنيسة آيا صوفيا، التي تم تحويلها إلى مسجد بعد فتح إسطنبول، وكنيسة زايراك المجاورة لآيا صوفيا، وتعد هاتان الكنيستان الجذور الهيكلية الأساسية لجامعة إسطنبول، وكانت تدرّس أيضا إلى جانب تعليمها العلوم الدينية، بعضا من العلوم الدنيوية مثل علم الفضاء والاجتماع والرياضيات والحقوق والآداب والطب الذي كان يدرّس في أكبر مستشفى في إسطنبول في تلك الفترة وهو مستشفى “دار الشفقة.”

استمرّت جامعة إسطنبول في بنائها المدرسي حتى تاريخ 21 تموز/ يوليو 1846، حيث قرّرت الدولة العثمانية بعد هذا التاريخ إضافة مجالات جديدة إلى المجالات التي تُدرّس في جامعة إسطنبول، تكون تقنية بهدف تطوير قدرات الدولة العثمانية البيروقراطية والعسكرية التقنية، ومن أجل ذلك قرر السلطان العثماني في ذلك الحين “عبد المجيد الثاني” تحويل جامعة إسطنبول إلى مقر تعليمي أكبر تحت اسم “دار الفنون” تشمل عدة مبانٍ، وبعد تأسيس الجمهورية التركية عام 1923 استمرت جامعة إسطنبول في نشاطها التعليمي تحت اسم دار الفنون إلى تاريخ 1933 تم بعد ذلك إعلانها كجامعة رسمية تحت اسم جامعة إسطنبول وتم توسيع مساحتها الجغرافية بعد ضم الدائرة العسكرية لها، وما زالت جامعة إسطنبول مستمرة في نشاطها التاريخي حتى يومنا هذا.

أبرز خريجي الجامعة
من أبرز خريجي الجامعة، الرئيس التركي عبد الله غول، والكاتب أورهان باموق الحاصل على جائزة نوبل للآداب، وعزيز سنجار الحاصل على نوبل في الكيمياء، والدكتور الصيدلي عدنان تقي الدين، والشاعر والكاتب التركي نجيب فاضل، والشاعر جاهد ظريف أوغلو، ونعمان كورتولموش نائب رئيس الوزراء التركي.

ومن أبرز خريجي دار الفنون وقت الدولة العثمانية، الشريف حسين، والملك فيصل ابن الشريف حسين، والدبلوماسي العراقي الشهير نوري باشا سعيد وغيرهم الكثير.

شارك المقالة:
38 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

التصنيفات تصفح المواضيع دليل شركات العالم
youtubbe twitter linkden facebook