"تعرف على شركة ""ERICSSON"" وأعمالها في تركيا."

الكاتب: رامي -
"

تعرف على شركة ""ERICSSON"" وأعمالها في تركيا.

تعمل شركة إريكسون الرائدة عالميًا في مجال تقنيات وخدمات الاتصالات في 180بلدًا، وتدير فريقًا للعمل يزيد قوامه عن 115,000 موظفًا، بما يتماشى ورؤيتها الداعية إلى خلق ""مجتمع قائم على التواصل"". كما تتيح الخدمات والبرمجيات والبنيةالتحتية الخاصة بالشركة – وخاصةً في مجالات الاتصالات عبر الأجهزة الجوّالة، والنطاق الترددي الواسع للإنترنت، والتخزين والمعالجة عبر الإنترنت (الحوسبة السحابية) – لقطاع الاتصالات وغيره من القطاعات الأخري مباشرة أعمالها بشكل أفضل، وزيادة الكفاءة، وتحسين تجربة المستخدم، والاستفادة من فرص جديدة. كماتجمع شركة إريكسون بين النطاق العالمي والريادة في مجال الخدمات والتكنولوجيا، كما تدعم الشبكات التي تتصل بين أكثر من 2.5 مليار مشترك. ويُذكر أن شبكات شركة إريكسون مسؤولة عن عن حوالي 40% من حركة الاتصالات الجوّالة على مستوي العالم.


قامت شركة ""إريكسون إل إم""، التي تمارس أعمالها منذ 138 سنة بأول استثمار لها في السوق التركية في عام 1890من خلال تركيب خط التليفون في قصر دولماباهسي، والذي ما يزال في الخدمة حتى الآن. وفي عام 1925، افتتحت إريكسون –والتي كانت أول شركة برأس مال أجنبي بنسبة 100 في المائة تدخل سوق تركيا – محطة التبادل التابعة لها في إزمير، بسعة استيعابية لخدمة 2416 مشتركًا، وظلت على مدار 123 عامًا توسع من أنشطة أعمالها في تركيا لتغطي البلدان المجاورة.


اضطلعت شركة ""إريكسون موبيليتي وورلد"" (كريا وورلد)، التي تأسست في عام 2001، بتصدير الحلول التي تطورها عدد من الشركات إلى سائر أنحاء العالم، وحازت على جائزة ""أفضل خدمة جديدة من نوعها"" في لندن في عام 2002. واستمرارًا في أنشطة الأبحاث والتطوير التي تبنتها الشركة بافتتاحها مركز الخبراء في تركيا لخدمة منطقة وسط أوروبا، والشرق الأوسط، وأفريقيا، افتتحت شركة إريكسون ثالث مركز IMS لها في تركيا.


في عام 2002، تم إطلاق مشروع ""استجابة إريكسون"" لضمان التواصل بين فرق الطوارئ في حالات الكوارث. وخلال الزلزال الذي تعرضت له إيران في عام 2004، قامت إريكسون بإنشاء نظام لاتصالات الطوارئ في المنطقة في غضون 24 ساعة ليستوعب 5000 شخص.


حرصًا على زيادة استثمارتها في مجال الأبحاث والتطوير في تركيا، فقد استحوذت إريكسون أولاً على نسبة 100% من شركة ""بيزيتيك"" للتكنولوجيا في عام 2008، ثم أسست مركز ""إريكسون مايكرو إليكترونيكس"" للأبحاث والتطوير من خلال دمج شركة ""إس تي إريكسون"". وفي عام 2012، تم دمج جميع أنشطة الأبحاث والتطوير ضمن شركة ""إريكسون للأبحاث والتطوير وتقنيات المعلوماتيات المحدودة"". ومنذ شهر سبتمبر 2015، قدّم فريق الأبحاث والتطويرالتابع لشركة إريكسون في تركيا خدمات من خلال أنشطة مبتكرة في مجالات متنوعة لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات، بفضل جهود ما يزيد عن 550 خبيرًا في الأبحاث والتطوير وموظفي الدعم الفني العاملين في كلٍ من إسطنبول وإزمير.


يعكف حاليًا فريق الأبحاث والتطوير التابع لشركة إريكسون في تركيا على التعاون البحثي مع العديد من الجامعات الرئيسية في تركيا، بالإضافة إلى العديد من البرامج البحثية الاوروبية مثل Celtic+ وITEA وH2020، إلى جانب المشروعات المحلية التي يرعاها المجلس التركي للبحث العلمي والتكنولوجي (توبيتاك). ونتيجة لهذه الأنشطة، فقد تقدمت شركة إريكسون بطلبات تسجيل لعدد من براءات الاختراع لتأمين برامج المنح الدراسية البحثية الدولية للخريجين (IPR) في جوانب البحث المعنية.


وفي عام 2009، حوَّلت إريكسون تركيا التدريب المؤسسي الداخلي لديها إلى مركز تدريبي مستقل باستثمارات 5 ملايين دولار أمريكي معتمدة في ذلك على خبراتها ومعارفها العالمية، ليتم بعد ذلك افتتاح ""أكاديمية إريكسون"" رسميًا في 4نوفمبر 2011، وتباشر أنشطتها انطلاقًا من مركز إريكسون الرئيس في مسلك بإسطنبول لتخريج أفراد مؤهلين وفنيين مدربين في مجال الاتصالات تستفيد منهم تركيا والبلدان المحيطة.


في عام 2012، احتلت شركة ""إريكسون تركيا"" المرتبة الأولى في جميع الفئات السبعة لمسابقة ""إنفورماتيكس 500"" التي تقوم بإدراج أفضل 500 شركة في القطاع المعلوماتي التركي، وتشمل هذه الفئات: ""تكامل النظم"" و""تكامل نظم البرمجيات"" و""تكامل نظم الأجهزة"" وأجهزة بنية الاتصالات التحتية"" و""برمجيات إدارة علاقات العملاء"" و""البرمجيات القطاعية"" و""التثبيت-الصيانة-الدعم"". بالإضافة إلى أنه في عام 2014 و2015 تم تصنيف تركيا في المرتبة الثانية في مسابقة ""مكان جيد للعمل"" في قائمة الشركات التي تتراوح أعداد العاملين فيها ما بين 500-2000 موظف.


وتقوم شركة إريكسون في تركيا بدعم العديد من مشروعات المسؤولية الاجتماعية في مجال البيئة والتعليم. وتشمل تلك المشاريع على مشروع تجديد سور مدينة بودرم الأثري، والذي استمر على مدى ست سنوات وما يزال يخضع لأعمال الصيانة، ومشروع التنقيب الأثري عن مدينة ""ماغنيسيا"" القديمة والذي استمر لمدة خمس سنوات. بالإضافة اليمشروعات تعليمية مثل ""خطوة في سبيل للحفاظ على العالم"" و""جمعية فتيات المعرفة"" و""أكاديمية كريا"". كما بدأت شركة إريكسون في تركيا مؤخرًا برنامج ICT تدريبيًا معتمدًا ومجانيًا في أكاديمية إريكسون للطلاب الجامعيين الذين يتم اختيارهم. علاوة على ذلك، تقدم الشركة أيضًا برامج إرشاد متعددة وندوات للطلاب إلى جانب رعاية الأندية الجامعية.
"
شارك المقالة:
32 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

التصنيفات تصفح المواضيع دليل شركات العالم
youtubbe twitter linkden facebook