تعرف ما هو مستقبل الطالب الجامعي في تركيا

الكاتب: رامي -
تعرف ما هو مستقبل الطالب الجامعي في تركيا

تعرف ما هو مستقبل الطالب الجامعي في تركيا

يقف الطلاب الأجانب السوريون في تركيا بموضع العجز تقريباً، فتأثير مكاتب الواسطات و الرشاوي لا يتوانى عن العمل بشكل مستمر وسط غياب شبه كامل لقبضة السلطة التركية. بالإضافة إلى عدم وضوح شروط القبول في الجامعات التركية الذي يتمثل برفض أعداد كبيرة من الطلاب! هي من الأمور التي تضع أمامنا إشارات تعجب كثيرة

لماذا لا تفرض السلطة التركية قبضتها على أولئك المرتشين المزوريين؟

لماذا عند اكتشاف شهادة مزورة لطالب يسعى لدخول جامعة مرموقة يتم الاكتفاء بفصله فقط؟؟ لماذا لا تطبق عليه أقوى و أشد العقوبات؟؟

لماذا لا يتم فرض جِزًى و عقوبات صارمة على مكاتب التزوير و الواسطات و الأشخاص الذين يعملون في هذا السلك؟؟

ما هو سبب التغاضي عن تلك الأخطاء و غيرها التي تودي بمستقبل الكثير من الطلاب؟

لماذا لا يتم جعلهم عبرة و درس لكل شخص يسعى للحصول على حق غيره؟

ما الذي يتوجب على الطالب فعله في هذه الحالة؟؟

ما هو الحل عندما يرى المنح و المقاعد تذهب إلى أشخاص لا يستحقونها؟؟

هل يتوجب عليه إضاعة عدة سنوات من عمره للحصول على الشهادات التي تزيد من فرص قبوله ( اليوس، السات، التوفل...) هي بالأحرى لا تضمن قبوله حتى؟... و هل هو بوضع مادي مناسب يسمح له بالإلتحاق بالدورات التي تعطي تلك الشهادات؟؟

ما الذي يتوجب على الطالب الحاصل على تلك الشهادات المذكورة فعله ولم يتم قبوله إلى الآن؟؟

هل من الحلول النافعة هو السفر خارج تركيا؟

هل للطالب الحق في حرية الاختيار ضمن هذه الظروف الصعبة؟

الأجوبة عن تلك الأسئلة ما زالت مجهولة... ننتظر ليتم اسدال الستارة عنها.

شارك المقالة:
23 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

التصنيفات تصفح المواضيع دليل شركات العالم
youtubbe twitter linkden facebook