تفسير الآية رقم (1) من سورة التغابن

الكاتب: رامي -
 تفسير الآية رقم (1) من سورة التغابن
يُسَبِّحُ لِلَّهِ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ ٰ لَهُ الْمُلْكُ وَلَهُ الْحَمْدُ ٰ وَهُوَ عَلَىٰ كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ
الآية 1 من سورة التغابن بدون تشكيل

يسبح لله ما في السماوات وما في الأرض له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير

تفسير الجلالين



«يسبح لله ما في السماوات وما في الأرض» ينزهه فاللام زائدة، وأتى بما دون من تغليبا للأكثر «له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير».

تفسير الميسر



ينزِّه الله عما لا يليق به كل ما في السموات وما في الأرض، له سبحانه التصرف المطلق في كل شيء، وله الثناء الحسن الجميل، وهو على كل شيء قدير.
شارك المقالة:
185 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

مقالات عشوائية

كلمات اغنية غلاتي عبد الله الرويشد
ما حكم من أذن عليه الفجر وهو يصلي الوتر؟
ما معنى عم يتساءلون؟
هل تنظيف و نتف الحواجب و تصحيح منظرهم حرام؟
كلمات اغنية غمضة عبد الله الرويشد
كيف أتوب من العادة السرية؟
كلمات اغنية فاتني المغرور عبد الله الرويشد
كيف التخلص من العادة سرية؟
ما نوع المد في كلمة الضالين؟
كلمات اغنية فاقد الشي عبد الله الرويشد
كلمات اغنية فاهمني غلط عبد الله الرويشد
معلومات عن السياحة في بودروم في تركيا
كلمات اغنية في صحوتي عبد الله الرويشد
تعرف على بورصة تركيا في الصيف
ماهي فوائد الشوكولاتة للحامل
التصنيفات تصفح المواضيع دليل شركات العالم
youtubbe twitter linkden facebook