تفسير الآية رقم (27) من سورة الطور

الكاتب: رامي -
 تفسير الآية رقم (27) من سورة الطور
فَمَنَّ اللَّهُ عَلَيْنَا وَوَقَانَا عَذَابَ السَّمُومِ
الآية 27 من سورة الطور بدون تشكيل

فمن الله علينا ووقانا عذاب السموم

تفسير الجلالين



«فمنّ الله علينا» بالمغفرة «ووقانا عذاب السموم» النار لدخولها في المسام وقالوا إيماء أيضا.

تفسير الميسر



وأقبل أهل الجنة، يسأل بعضهم بعضًا عن عظيم ما هم فيه وسببه، قالوا: إنا كنا قبل في الدنيا- ونحن بين أهلينا- خائفين ربنا، مشفقين من عذابه وعقابه يوم القيامة. فمنَّ الله علينا بالهداية والتوفيق، ووقانا عذاب سموم جهنم، وهو نارها وحرارتها. إنا كنا من قبلُ نضرع إليه وحده لا نشرك معه غيره أن يقينا عذاب السَّموم ويوصلنا إلى النعيم، فاستجاب لنا وأعطانا سؤالنا، إنه هو البَرُّ الرحيم. فمن بِره ورحمته إيانا أنالنا رضاه والجنة، ووقانا مِن سخطه والنار.
شارك المقالة:
71 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

مقالات عشوائية

تعرف على مدينة كاليتشي المدينة القديمة في تركيا
عبارات عيد الأم
طريقة حجز موعد في السفارة السودانية بالرياض في السعودية
كيف اكتب تقرير عن رحلة علميّة
أحلى كلام عن شهر رمضان
أوقات دوام رمضان في المستشفيات والمراكز الصحية في السعودية
اهم أنواع التصوير الفوتوغرافي
مواعيد دوام شركة هيونداي الناغي في السعودية
أجمل رسائل الصباح
ماهو افضل موقع لبيع السيارات المستعملة في السعودية
برنامج لقضاء شهر العسل للعرسان في تركيا
ماهي الطرق اليدوية للحفر على الرخام
طريقة عمل صاج الدجاج
أجمل كلام تحقيق الأحلام
طريقة عمل جوانح الدجاج
التصنيفات تصفح المواضيع دليل شركات العالم
youtubbe twitter linkden facebook