تفسير الآية رقم (38) من سورة القيامة

الكاتب: رامي -
 تفسير الآية رقم (38) من سورة القيامة
ثُمَّ كَانَ عَلَقَةً فَخَلَقَ فَسَوَّىٰ
الآية 38 من سورة القيامة بدون تشكيل

ثم كان علقة فخلق فسوى

تفسير الجلالين



«ثم كان» المني «علقة فخلق» الله منها الإنسان «فسوى» عدل أعضاءه.

تفسير الميسر



أيظنُّ هذا الإنسان المنكر للبعث أن يُترك هَمَلا لا يُؤمر ولا يُنْهى، ولا يحاسب ولا يعاقب؟ ألم يك هذا الإنسان نطفة ضعيفة من ماء مهين يراق ويصب في الأرحام، ثم صار قطعة من دم جامد، فخلقه الله بقدرته وسوَّى صورته في أحسن تقويم؟ فجعل من هذا الإنسان الصنفين: الذكر والأنثى، أليس ذلك الإله الخالق لهذه الأشياء بقادر على إعادة الخلق بعد فنائهم؟ بلى إنه - سبحانه وتعالى- لقادر على ذلك.
شارك المقالة:
5 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

مقالات عشوائية

ماهي فوائد التفاح والبرتقال والموز
طريقة تحضير ريش بصلصة النعناع
كيف أحافظ على بشرتي من التجاعيد
طريقة تحضير مقلوبة اللحم بالأرز البسمتي
كيفية التخلص من صداع العين اليسرى؟
ما هو علاج الشعر الخفيف جداً من مقدمة الشعر؟
ما سبب تغير لون بشرتي عندما تمطر إلى اللون الأحمر والشفاه للون الأزرق؟
لماذا يجدون صعوبة في اكتشاف دواء لفيروس كورونا؟
هل ينتشر كورونا عن طريق الهواء الخارجي؟
ما هي أخبار البحث في تطوير مطعوم لفيروس الكورونا؟
طريقة تحضير فيليه بالخضراوات على الطريقة الصينية
طرق العناية بالبشرة
ما هو الهدف من استعمال الأثقال في بعض تمارين العلاج الطبيعي؟
كيف أحسن بشرتي
فيتامين دال هل يؤثرعلى التوازن؟
التصنيفات تصفح المواضيع دليل شركات العالم
youtubbe twitter linkden facebook