تفسير الحياة بالفيزياء

الكاتب: رامي -
تفسير الحياة بالفيزياء
ما علاقة الفيزياء بأصل الحياة؟
منذ 75 سنة، ألقى عالم فيزياء الكم الشهير إرفين شرودنغر Erwin Schrodinger سلسلة من المحاضرات ثم ألّف كتاباً بعنوان «ما الحياة؟» What Is Life? كان شرودنغر أحد مؤسسي ميكانيكا الكم، والتي ربما كانت أنجح نظرياتناالعلمية. بلمحة واحدة، أوضحت النظرية طبيعة المادة، من نواة الذرة وصولا إلى النجوم. ولذلك كان شرودنغر مهندساً لنظرية قوية أمكنها تفسير طبيعة المادة. فهل بإمكانها أن تفسر طبيعة الحياة أيضاً؟
في محاضراته، اضطر شرودنغر إلى الاعتراف بأنه، على الرغم من ألمعيته، لا يزال يجد الحياة محيرة جدا، عند النظر إليها بعيني الفيزيائي. على مستوى الذرات الفردية داخل الكائن الحي، إنها مجرد فيزياء عادية ولا أحد يشكك في ذلك. ولكن عندما تصل إلى مستوى الخلية الحية، يبدو الأمر وكأنه نوع من السحر. إن الأمور غير العادية والمحيّرة جدا، أي الأشياء التي تجعل الحياة تجمع كل تلك الذرات الغبية معا لتؤدي هذه الأمور الذكية، هي ما أشعر شرودنغر بضرورة مشاركة نوع جديد من الفيزياء في العملية. وقال إن علينا أن نكون مستعدين لاكتشاف نوع جديد من القوانين المادية السائدة فيه. ليس فقط قانونا جديدا، بل نوعا جديدا من القوانين.
حتى بعد مرور 75 عاماً، وعلى الرغم من التقدم المذهل الذي تحقق في البيولوجيا خلال تلك الفترة الزمنية، فلا أحديعرف ماهية الحياة أو كيفية بدئها. لكنني أعتقد أننا، خلال السنوات القليلة الماضية فقط، فتحنا فرجة صغيرة في جدار الغموض الذي يكتنف الحياة. أعتقد أننا بدأنا الآن رؤية ما الذي يجعل الحياة تنشأ.
شارك المقالة:
53 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

التصنيفات تصفح المواضيع دليل شركات العالم
youtubbe twitter linkden facebook