دراسة جدوى مشروع قارب صيد

الكاتب: المدير -
دراسة جدوى مشروع قارب صيد
"محتويات
فكرة مشروع قارب الصيد
دراسة جدوى لمشروع قارب صيد
التعرف على متطلبات مشروع قارب الصيد
تحديد تكاليف ومصروفات مشروع قالب الصيد
النتائج المرجوة من مشروع قارب الصيد
كيفية تطوير مشروع قالب الصيد
نصائح لنجاح مشروع قارب الصيد
شروط استخراج رخصة قارب صيد
الوثائق المطلوبة للخدمة
خطوات التقديم واسطة بحرية
فكرة مشروع قارب الصيد

يهدف مشروع قارب الصيد في المقام الأول إلى تطوير النشاط التجاري لصيد الأسماك ، كما يساهم مشروع قارب الصيد في زيادة كمية انتاج الأسماك.

يعمل المشروع على تقليل الضغط على الصيادين الحرفين، الذين يعتمدوا على الطرق البدائية في الصي ، ويساهم في توزيع نشاط الصيد على مساحات كبيرة.

كما يساهم مشروع قارب الصيد في استغلال الثروة السمكية، والحصول على حصة الدولة ونصيبها من الأسماك، بحيث يعم الرخاء بشكل أكبر.

دراسة جدوى لمشروع قارب صيد

يعتبر مشروع قارب الصيد، من المشروعات المتميزة، التي يمكن تطبيقها بعد عمل دراسة جدوى للمشروع، حيث إن الثروة السمكية من أهم ثروات الوطن العربي والكثير من الدول الأخرى، كما أن هناك المزيد من التسهيلات التي تقدمها الحكومات العربية من أجل دعم الشباب ويمكن اتباع بعض الخطوات البسيطة لإنجاز هذا المشروع وتتلخص في:

التعرف على متطلبات مشروع قارب الصيد

قبل البدأ في مشروع قارب الصيد يجب التعرف على كل متطلبات المشروع واخذ الخبرة الكافية مع تخطيط الجيد ومن ضمن هذه المتطلبات هي:

تعلم الصيد ودراسة أسرار المهنة.
رخصة قيادة، ويمكن استخراجها من الجهة الرسمية في المملكة العربية السعودية مجاناً.
استخراج التصاريح اللازمة لممارسة العمل.
قارب صيد تجاري.
أدوات وأجهزة للصيد.
مخازن لحفظ السمك.
أماكن لتوزيع السمك وبيعه.
تحديد تكاليف ومصروفات مشروع قالب الصيد
يجب شراء قارب صيد، وفق الميزانية المحددة، حيث يختلف السعر وفقاً للنوع والحجم والإمكانيات، والمكان المحدد للأبحار.
تحديد صيانة القارب السنوية، وقد تبلغ 10% من الأرباح السنوية
الأخذ في الإعتبار رواتب عمال، وفق عدد العمال على القارب، وحجم القارب، ولكن يجب أن يكون هناك مهندس ليراقب المحركات، وسائق محترف، وصيادين مساعدين كما يكون هناك عمالة، في منافذ البيع إذا تم البيع من خلال الصياد مباشرة
وقود للقارب وفقاً لنوع القارب، وعدد الأيام التي يبحر فيها الصيادين
مواد تشحيم، بتكلفة 10% من اجمالي استهلاك الوقود سنويا.
التأمينات السنوية للقارب.
النتائج المرجوة من مشروع قارب الصيد
النتائج المتوقعة والمرجوة من مشروع قارب الصيد تعود على الأفراد وعلى الدولة، مثلها مثل أي مشروع، وتتمثل النتائج في على مستوى الدولة:
زيادة الإنتاج السمكي، والحصول على كمية كبيرة من الأسماك الكبيرة والمميزة، والتي لا يمكن للصيد دون قوارب الحصول عليها.
تطوير الثروة السمكية الصناعية، حيث إن المصانع تزيد وتزدهر في حالة وجود أسماك قابلة للتصنيع والتعليب والتصدير.
توسيع نشاط الدولة في الصناعة، ورواج صناعتها في السوق الخارجي.
توافر أسطول متخصص في الصيد التجاري، الذي من شانه أن يعزز تجارة وصناعة أنواع معينة من الأسماك البحرية.
استخدام الثروة المتروكة في تعزيز اقتصاد الدولة.

أما على مستوى الفرد فتتمثل في:

الحصول على أرباح ممتازة.
تعلم حرفة مميزة.
المشاركة في دعم الثروة السمكية.
المشاركة في رواج الاقتصاد الخاص بالدولة.
تشغيل الأيدي العاملة.
كيفية تطوير مشروع قالب الصيد

يعتبر المشروع من أكثر المشاريع التي يمكن تطويرها بسهولة، وذلك من خلال اكتساب الخبرة وتطوير الذات، والعمل على توسيع مجال العمل، حيث إن مشروع القارب مربع وجيد للغاية، والتطوير يكون على العديد من الجوانب، ومنها شراء عدة قوارب صيد، وتوسع مجال العمل، أو من خلال امتلاك منافذ بيع خاصة، حيث إن البيع لأشخاص أو منافذ بيع من شأنها توزيع الأسماك، يقلل الربح، لاضطرار أصحاب القوارب من بيع السمك بمبلغ أقل لكي يجد الأشخاص ربحهم، أما في حالة امتلاك القارب والعدد ومنافذ البيع والتوزيع، يزيد الربح ويطور المشروع.

ويمكن التطوير من خلال بناء مصنع متخصص في صناعة الأسماك، مثل معلبات التونة أو الأسماك المجففة أو المجمدة، حيث إن العديد من الأشخاص يمكنهم من خلال هذا الأمر، الوصول للأسواق العالمية، وتوزيع السمك في الدول الأخرى، وفي هذه الحالة يبلغ المشروع أعلى درجات التطوير، وهناك العديد من المصانع والشركات المتعارف عليها حالياً، بدأت مشروعها الضخم بقارب صيد صغير.

نصائح لنجاح مشروع قارب الصيد

يجب على العاملين في قطاع الصيد الالمام بقوانين الصيد والقوانين التي تضعها الدولة، حتى لا يقعوا في خطأ وتتمثل في:

يسري على جميع الصيادين من الدول الأعضاء في منظمة العمل الدولية القوانين واللوائح التي تنص على سلامة وصحة العمال، بما فيهم صيادو الأسماك، بعيداً عن القوانين واللوائح المتعلقة بعقود الاستخدام.
صيادو السمك الذين يعملون على القوارب والسفن، يغطيهم التشريع المتعلق بالنقل البحري والتجاري.
يجب احترام الاشتراطات والاستثناءات المختلفة، التي تستند إلى حجم قارب الصيد أو السفينة، وفقاً لطوله وحجمه وكمية الحمولة، وفي حالة القوارب الصغيرة يغطي الصيادين تشريع محدد لصيادين السمك، وهو قانون العمل العام.
يجب على أصحاب القوارب الالتزام الكامل بالحدود الدولية، وعدم اختلاق المشكلات بين الدول من خلال تجاوز القانون.
الالتزام بالنصوص القانونية للمهنة، واحترام سيادة القانون.
دفع الالتزامات الخاصة بالعمال وبالتأمينات والدولة، حتى لا يتعرض للعقوبة.
اختيار القارب المناسب للظروف والاحتياجات.
استخدام العدد والأدوات الحديثة في الصيد، للحصول على الأسماك البحرية المميزة.
إجادة حرفة الصيد، والتعرف على المناطق المكتظة بالأسماك.
عقد مقارنة جيدة بين التكلفة والعائد والمصروفات، أي دراسة الجدوى بشكل دقيق، بعد اختيار قارب الصيد المناسب.
الدراسة الجيدة للمهنة، والتعرف على القوانين التي تحمي المهنة، والتشريعات .
التعرف على قطاع الصيد، والمعاير التي يجب توافرها في الصياد، وكيفية الاحتراف في المهنة.
توزيع المهام على العاملين بشكل مناسب، وتوظيف كل فرد فيما يعنيه، للحصول على أفضل النتائج.
يجب التخطيط اللازم لتطوير المشروع، والحصول على استشارة من المتخصصين ورواد المهنة.
اختيار الطرق المثلى لتوزيع الأسماك للحصول على أعلى عائد.
اختيار الكوادر التي تعمل في القارب بعناية ودقة.
الاطلاع والقراءة والتعرف على أسرار الصيد والإبحار.
التأمين على المشروع أمر هام وضروري لصالح صاحب المشروع.
شروط استخراج رخصة قارب صيد

تسعى المملكة العربية السعودية والدول العربية الأخرى، للتركيز على الثروة السمكية، واستغلالها الاستغلال الأمثل، كما تسعى لتشجيع الشباب على إقامة المشروعات الصغيرة قصيرة الأمد وطويلة الأمد، من أجل القضاء على البطالة، وانعاش الاقتصاد وبناء المصانع السمكية، والتنمية من خلال الاستثمار في الشباب كونهم المحرك الرئيسي لعجلة الإنتاج المستقبلية، مما جعل المملكة العربية السعودية تقدم التراخيص الخاصة بالصيد أو بترخيص قوارب الصيد بسهولة شديدة، وذلك من خلال استخدام الموقع الالكترونية الخاص ب وزارة البيئة والمياه والزراعة، ولاستخراج رخصة صيد لنظام المملكة، يجب استوفاء المتطلبات في:

?الدخول الى بوابة الخدمات.
اختيار الخدمة المطلوبة.
تسجيل الدخول الى النظام.
اختيار خدمة رخص الصيادين.
اختيار نوع  صيد لنظام السعودة.
تحديد النوع (جديد، تمديد، بدل فاقد ،بدل تالف).
تسجيل البيانات المطلوبة في الرخصة.
إضافة المرفقات اللازمة.
الضغط على زر إرسال الطلب إلى وزارة البيئة.
والمياه والزراعة.
الرد على تساؤلات الوزارة إن تواجد تساؤلات.

وتستغرق المدة الزمنية لإنجاز المهام مدة خمس أيام، ويتم تقديم الخدمة من الوزارة مجاناً.

الوثائق المطلوبة للخدمة
يجب تسجيل 25 رحلة بحرية من حرس الحدود
يجب الحصول على رخصة عامل صيد سعودي
يجب التوقيع على التعهدات بعدم مخالفة أنظمة الصيد
يستوجب الحصول على رخصة على الحصول على شهادة خبرة
تعبئة نموذج الخدمة
خطوات التقديم واسطة بحرية
تسجيل الدخول إلى بوابة حرس الحدود
طباعة النموذج الخاص بالخدمة.
إدخال البيانات المطلوبة في النموذج الورقي.
مراجعة قيادة قطاع حرس الحدود وتحديد المنطقة المرغوب.
إدخال البيانات المطلوبة من قيل مسؤولي النظام في هيئة الصيد والنزهة، وإصدار رخصة قيادة الواسطة البحرية الخاصة بصاحب الطلب.
المراجع"
شارك المقالة:
1 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

التصنيفات تصفح المواضيع دليل شركات العالم
youtubbe twitter linkden facebook