شموع (58)

الكاتب: المدير -
شموع (58)
"شموع (58)

 

? الأحاديثُ النبويةُ في إصلاح الشأن العام كثيرةٌ، وتتأكد الحاجة إلى جمعِها وإبرازِها وتعميمِها وإدامةِ تردادِها على أسماعِ الناس يومًا بعد يومٍ.

? ? ?

 

? النذيرُ الصادمُ المُؤلِمُ المُخجِلُ قولُ الحق عزَّ وجلَّ: ? وَإِنْ تَتَوَلَّوْا يَسْتَبْدِلْ قَوْمًا غَيْرَكُمْ ثُمَّ لَا يَكُونُوا أَمْثَالَكُمْ ? [محمد: 38] فهل نعي هذا النذير؟‏

? ? ?

 

? قبل أنْ تلومَ القدَر...لمْ سوءَ تصرُّفك...‏

? ? ?

 

? الخُلُق الغائبُ في حياة المسلمين: الرحمة‏.

? ? ?

 

? نسِي (أبناءُ) (آدم) أنهم ينتمون إلى أب واحد!

? ? ?

 

? ‏مجالسُ العلم تُشيعُ الخير، وتَستنزلُ السكينة، وتأتي بالرحمة، وتجعلُ الملائكةَ تحفُّ بأهلها.

فماذا عن مجالسِ الغناء والمزامير، وكشفِ العورات، وإثارةِ الشهوات؟

? ? ?

 

? ‏لعلي الطنطاوي مقالٌ رائعٌ بعنوان: (نحن المسلمين) وقد انتحله شخصٌ، وجعله افتتاحية مجلةٍ كان يُصدرُها في بغداد، وجعَلَ العنوان: (نحن العرب)، وحذفَ لفظ المسلمين!!

? ? ?



? رأيتُ في الهند مجلسًا من مجالس إقراء صحيح البخاري وفيه مئات الطلاب، ولم أرَ في بلادنا العربية مثله...

? ? ?

 

? الخطأ الظاهر كلا خطأ[1].

? ? ?

 

? كنّا نعدُّ أفضلَ وصفةٍ لعلاجِ المللِ وسوءِ المزاجِ والاضطرابِ زيارةَ مدينةٍ مِنْ مُدن الإسلام كدمشق، أو بغداد، أو القاهرة...

كان عَشاءٌ واحدٌ في جبلِ قاسيون، أو بُرجِ بغداد، أو حدائقِ الأزهر، كفيلًا بطرد جميع ما ذُكِرَ...




[1] كتبتُ هذا إلى أخٍ وقعَ في نقلٍ له الفاعلُ مجرورًا...


"
شارك المقالة:
3 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

التصنيفات تصفح المواضيع دليل شركات العالم
youtubbe twitter linkden facebook