شموع (83)

الكاتب: المدير -
شموع (83)
"شموع (83)

 

? مسكين مَنْ حجبه كفُّ ترابٍ عن المآب.

ومَنْ شغله وهمٌ قصيرٌ عن المصير.

ومَنْ أغوته حفنةُ مالٍ عن المآل.

•   •   •




? مِن نِعم الله علينا أنْ أرانا رجالاً أقوى مِن جبروت الدنيا.

•   •   •




? مَنْ أراد أنْ تصح له البدايات

فليقرأ ما قاله الناسُ قبلنا في النهايات.

•   •   •




? لا يعرفُ قيسٌ سوى ليلى.

•   •   •




? كثيرٌ مِنْ حالات لجوء الرجل إلى الزواج مِنْ ثانيةٍ سببُهُ الزوجةُ الأولى...

•   •   •




? نازلة:

قامَ صباحاً

حدَّثته نفسُهُ بفتح الجوّال.

فقال لها: بل أقرأ شيئاً من القرآن.

قالتْ له: ابدأْ بالجوال وانظرْ ما فيه مِنْ رسائل وأخبارٍ حتى لا يبقى قلبُك معلقاً وذهنُك مشغولاً وأنتَ تقرأ كتاب الله ... فإذا صفا ذهنُك فأقبلْ على التلاوة...

واستغرقه النظرُ في الجوال: الوتس اب، ثم الفيسبوك، ثم تويتر، ثم... ثم... وامتلأ الذهنُ وتشوش القلبُ بما لم يكن فيهما أولاً... ومضى الوقت...

وكانت حيلة مِنْ حيل بنت إبليس!

•   •   •




?منذ سنين لم يدعني أحدٌ إلى فنجان قهوةٍ ونحن خارجون من صلاة العصر... منذ سنين...

•   •   •




? قرأتُ التاريخَ فرأيتُ أنَّ الإسلام قامَ - في الأغلب - على أكتاف العلماء.

•   •   •




? بعد أكثر من أربعين عاماً في الدراسة والبحث والنظر أقولُ لكم: لا أعلم تقصيراً في الأمة أشدَّ مِنْ تقصيرها بحقِّ القرآن: فهماً وتمثلاً وتطبيقاً.

•   •   •




? الخطايا لا تُورَّث.

•   •   •




? اقرأ في علوم القرآن: الإتقان في علوم القرآن يُغنك عن كثيرٍ مما كُتِبَ في هذا المجال وهو خطوة مهمة في طريق: كيف تكون مفسِّراً.

•   •   •




? بحقٍّ أقول لكم: فوضى المعلومات لن تصنع سوى عقلٍ فوضوي.

•   •   •




? الأماكن ثلاثة:

مكان فيه راحة وسعادة.

ومكان فيه راحة بلا سعادة.

ومكان لا راحة فيه ولا سعادة...

•   •   •




? بعد سنين من الكيد والتآمر كان أن جاءت اللحظة الحاسمة، والمفأجاة الراغمة، التي قالوا فيها مدهوشين: (أإنك لأنتَ يوسف)؟ وذهبَ الكيدُ وضاع كل شيء...

•   •   •




?ما أجملَ أدبَ الخطاب في قول يوسف وهو عزيز مصر الكبير: (رب قد آتيتني من الملك وعلمتني من تأويل الأحاديث) ما أرقى (مِنْ) هذه هنا؟!

•   •   •




? (وإن تعدوا نعمة الله لا تحصوها)

اللهم لك الحمد على ما أحصينا وما لم نُحص.

وما لم نُحص أكثر مما أحصينا.

•   •   •




? مِنْ لطائفِ مقاصد الإمام السيوطي في العناوين: عنوان كتابه: حُسْنُ السمت في الصمت.

•   •   •




? عنوانُ كتابِ ابن الجوزي صيد الخاطر يعلِّمنا أن نبادر إلى تسجيل خواطرنا، فهي كالطائر إذا لم تصده بمهارة طارَ وفاتك.

•   •   •




? ? يَوْمَ نَدْعُو كُلَّ أُنَاسٍ بِإِمَامِهِمْ ? [الإسراء: 71] تُرى مَن الرجل الذي ستُدعى يوم القيامة باسمه؟

•   •   •




? أنفعُ الدروس في المساجد والبيوت هي تلك التي تكون بقراءة كتابٍ معتمد.

•   •   •




? أحبُّ وأرجو أنْ يقرأ أئمةُ المساجد - وفَّقهم الله - في دروسهم الأسبوعية تفسيراً كاملاً، وأقترحُ تفسير ابن جزي رحمه الله.

•   •   •




? ربما لن يندمَ مَنْ أغلقَ وسائلَ التواصل، واشتغلَ بنفسه، وأقبلَ على ربه، واهتمَّ بأسرته ومَنْ حوله.

•   •   •




? ليت أحداً يكتبُ عن أثر بعض المسلسلات في إعادة صياغة أفكار المجتمعات العربية!

•   •   •




? في قوله تعالى: ? تَرَاهُمْ رُكَّعًا سُجَّدًا ? إشارةٌ واضحةٌ إلى أنّ أبرزَ أعمال المسلمين الصلاة، بحيث أنّى التفتَ رأيتَهم قياماً بين يدي الله عزّ وجلّ راكعين ساجدين.

وفي قوله تعالى:? يَبْتَغُونَ فَضْلًا مِنَ اللَّهِ وَرِضْوَانًا ? [الفتح: 29] إشارةٌ إلى أنّ خيرَي الدنيا والآخرة يُطلبان في الصلاة، وبالصلاة.

•   •   •




? هل تعلمون ما أولى أولويات الإعلام العالمي؟ إنه تشكيكُ المسلمين بأنفسِهم، وعظمةِ دينهم، وجلالةِ تراثهم، وقدرتِهم على النهوض من جديد.

•   •   •




? مِنْ أسباب الحملات علينا حسدُ ما آتانا اللهُ من نعمةِ الإسلام والإيمان والقرآن، والعلمِ الذي ملأ الدنيا، والمناهجِ العلميةِ الراقيةِ التي عندنا.

•   •   •




? أعظمُ حسرةٍ هي حسرةُ مَن اكتشفَ أنه كان ضحيةَ تشكيكٍ بنفسهِ ودينهِ وقدراتهِ.

•   •   •




? ما شعورُ صيادِ لؤلؤٍ حصلَ على لؤلؤةٍ نفيسةٍ غاليةٍ فريدةٍ وأوهمه وخدعه تاجرٌ جشعٌ أنَّ ما اصطاده لا يساوي شيئاً؟

•   •   •




? مثل مَنْ صَدَّقَ عدوَّهُ كمثل مَنْ قتلَ نفسَهُ بسلاح مَنْ يقاتلُه.

•   •   •




? أنصتوا جيداً إلى ما يقوله المسلمون الجددُ لاسيما الغربيون.

•   •   •




? مِنْ مرض الاكتئاب: شعورُ الإنسان أنه غير نافع ولا أهمية له...

كم فينا اليوم مَنْ بات يشعر بهذا!

•   •   •




? الإسلامُ هو الاستسلامُ لله عز وجل فحسب...

•   •   •




? أيُّ فتحٍ لملفٍّ مِنْ ملفات الماضي سيُغرقك فيه مِنْ جديد...

•   •   •




? الذي أراه أننا بحاجة إلى قرارٍ حاسمٍ بطيّ الماضي طيّاً تامّاً.

•   •   •




?أخطرُ شيء أنْ تنتقلَ اختلافاتُنا من (الكُتب) إلى (الكتائب)...

•   •   •




? يأتي على الناس زمانٌ يصعبُ فيه إقناعُهم أنَّ بإمكانهم العيش مِنْ غير اقتتالٍ وخصامٍ ودماء.

•   •   •




?هل هناك دراسةٌ عن نسبةِ وجودِ الصدقِ في الكلام والإعلام؟

•   •   •




? يا نفسُ: اتعظي قبل أنْ تعظي.

•   •   •




? قلما انكسرت النفوسُ كانكسارها اليوم.

•   •   •




? إذا باعدتْ بيننا المسافاتُ فلتقرِّبنا الكلمات.

•   •   •




? معارضُ الكتب شموعٌ تقاومُ رياحَ الجهل والكسل والكراهية.

•   •   •




? هناك مَنْ يحتاج إلى مرقب جاليليو ليرى أنَّ على الأرض بشراً مثله يستحقون الحياة والاحترام.

•   •   •




? كوكبُنا على (حافة) دربِ التبانة، وبعضُ أهلهِ يتغطرسُ كلَّ هذه الغطرسة ... ماذا لو كنّا في القلب؟

•   •   •




? يُذْكرُ أنَّ بعضَ العقول البشرية أصابَها الصدأ لعدم الاستعمال.

•   •   •




? قال بعضُهم: خرجتُ العشيةَ أتجولُ في حيٍّ قديمٍ علِّي أرى بقايا مِنْ طِيبةٍ ومودةٍ وحنينٍ...

•   •   •




?هل تذكرون نكتةَ أبي نُعيم حين طَرَقَ عليهِ البابَ رجلٌ مِنْ بني آدم؟

•   •   •




? المَغنم في أخبار مَنْ تجاننَ ليَسلم

عنوانٌ لكتابٍ مقترحٍ.


"
شارك المقالة:
3 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

التصنيفات تصفح المواضيع دليل شركات العالم
youtubbe twitter linkden facebook