قصة عيسى ابن مريم

الكاتب: رامي -
قصة عيسى ابن مريم
محتويات المقال

 قصة عيسى ابن مريم
كلام عيسى لقومه في المهد
رسالة عيسى عليه السلام لقومه
معجزات سيدنا عيسى عليه السلام
رفع نبي الله عيسى إلى السماء

قصة عيسى ابن مريم وردت في سورة آل عمران ومريم، و العديد من الآيات القرآنية الأخرى، وهو رسول الله وكلمته ولدته أمه مريم العذراء بدون أب وهي معجزة من الله عز وجل الذي لا يعجزه شئ كما خُلق نبينا آدم أبو البشر من دون أم ولا أب حيث يعد مولد عيسى عليه السلام أول معجزاته يليها حديثه للناس وهو رضيع في المهد.

أرسله الله ليقود بني إسرائيل لطريق الحق وترك ما هم عليه من فسق وضلال، وكانت لولادة نبي الله عيسى وبعثه قصة عظيمة مليئة بالعظات والمعجزات نتناولها من خلال موسوعة في السطور التالية.

 قصة عيسى ابن مريم

جاء ملك الله جبريل إلى البتول مريم وهي تتعبد في المحراب وأخبرها بأمر الله وبشرها بأنها ستلد غلاماً كريماً صالحاً يحمل رسالة الله وأنه سيكون نبياً ورسولاً، قالت مريم كيف يكون لي ولد ولم يمسسني بشر فطمئنها جبريل أن لله حكمة في ذلك فامتثلت لأمر الله ورضيت بقضائه.

سهل الله لمريم حملها إلى أن أمر بوضع مولودها وآتاها المخاض يقول تعالى في سورة مريم الآية 22(فَحَمَلَتْهُ فَانتَبَذَتْ بِهِ مَكَانًا قَصِيًّا) ووضعت حملها عند جذع نخلة وفجر لها الله عين ماء لترتوي وتأكل من ثمار النخلة رطباً يعطيها القوة، وقد حدثت الولادة في بيت لحم بفلسطين.

كلام عيسى لقومه في المهد

ذهبت مريم إلى قوها تحمل طفلها بين ذراعيها وكان الله قد أمرها أن تصوم عن كلام الناس الذين قابلوها وأمارات الاستفهام و الاتهام تعلو على وجوههم وتنطق بها ألسنتهم، يقول تعالى في سورة مريم الآية 27 (فَأَتَتْ بِهِ قَوْمَهَا تَحْمِلُهُ ? قَالُوا يَا مَرْيَمُ لَقَدْ جِئْتِ شَيْئًا فَرِيًّا).

فقامت مريم بالإشارة إلى صغيرها لينطق نبي الله وهو رضيعاً مبرئاً لأمه الطاهرة يقول الله عز وجلفي سورة مريم الآيات 30 و31 و32 (قَالَ إِنِّي عَبْدُ اللَّهِ آتَانِيَ الْكِتَابَ وَجَعَلَنِي نَبِيًّا، وَجَعَلَنِي مُبَارَكًا أَيْنَ مَا كُنتُوَأَوْصَانِي بِالصَّلَاةِ وَالزَّكَاةِ مَا دُمْتُ حَيًّا، وَبَرًّا بِوَالِدَتِي وَلَمْ يَجْعَلْنِي جَبَّارًا شَقِيًّا)

رسالة عيسى عليه السلام لقومه

عندما شبّ نبي الله واشتد عوده بدأ في دعوة بني إسرائيل لعبادة الله الواحد حاملاً الإنجيل ومصدقاً لما بين يديه من التوراة يبشرهم بقدوم رسول من بعده يكون خاتم الأنبياء والمرسلين أسمه احمد، يقول تعالى في سورة الصف الآية 6 (وَإِذْ قَالَ عِيسَى ابْنُ مَرْيَمَ يَا بَنِي إِسْرَائِيلَ إِنِّي رَسُولُ اللَّهِ إِلَيْكُم مُّصَدِّقًا لِّمَابَيْنَ يَدَيَّ مِنَ التَّوْرَاةِ وَمُبَشِّرًا بِرَسُولٍ يَأْتِي مِن بَعْدِي اسْمُهُ أَحْمَدُ ? ).

معجزات سيدنا عيسى عليه السلام

أيده الله بالعديد من المعجزات لكي تساعده على إقناع قومه وتلك المعجزات هي:

كانت أول معجزاته ولادته دون أب .
كان يشكل الطين على هيئة الطير ثم ينفخ فيه فيصير طيراً بإذن الله.
كان يخبر بني إسرائيل بما يأكلون ويدخرون في بيوتهم.
إحياء الموتى بأمر الله.
إبراء الأكمه والأبرص وشفائهم بإذن الله.
نزول المائدة.

رغم كل تلك المعجزات إلا أنهم لم يؤمنوا به وبرسالته وقاموا بالوشاية عنه لدى الحاكم الروماني فأصدر الحاكم أمراً بقتله، ولم يؤمن به وينصره إلا قلة قليلة أُطلق عليهم الحواريون وقد كانوا طلبوا من عيسى أن يدعوا الله بإنزال مائدة من السماء ليأكلوا منها ويطمئن قلبهم فاستجاب الله له ولهم.

رفع نبي الله عيسى إلى السماء

عندما اتفق اليهود على قتل عيسى عليه السلام، قام الله بإنزال شبيهه على أحد الحواريين وقد كان رجلاً خائن فتم قتله ورفع الله نبيه عيسى إلى السماء لينجيه من بني إسرائيل الظالمين، يقول تعالى في سورة النساء الآية 175 ( وَقَوْلِهِمْ إِنَّا قَتَلْنَا الْمَسِيحَ عِيسَى ابْنَ مَرْيَمَ رَسُولَ اللَّهِ وَمَا قَتَلُوهُ وَمَا صَلَبُوهُ وَلَ?كِن شُبِّهَلَهُمْ).

قصة عيسى بن مريم عليه السلام خير دليل على قدرة الله في عباده وأنه سبحانه جل وعلا إذا أراد شيئاً يقول له كُن فيكون، كما أبلغنا نبينا الكريم محمد أن الله سيرسل عيسى عليه السلام في آخر الزمان ليحارب بني إسرائيل ويعلن أن محمداً هو نبي الله وخاتم المرسلين وسيصلي صلاة المسلمين ويكون إماماً لهم.
شارك المقالة:
20 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

التصنيفات تصفح المواضيع دليل شركات العالم
youtubbe twitter linkden facebook