كيفية اختيار الممول الداعم لمشروعك

الكاتب: رامي -
كيفية اختيار الممول الداعم لمشروعك
"

كيفية اختيار الممول الداعم لمشروعك

إذا كنت معنيَّاً بمانحين محليين فعليك أن تجري بحثاً لمعرفة من هم في منطقتك المانحون الذين يعطونالماللمشروع كالذي &ldquoتبيعه&rdquo. ولتتمكَّن من القيام باختيار شامل للمانحين المناسبين الذين سترسل لهممشروعك، يلزمك أن تعرف عنهم بعض الأمور فالمانحون المختلفون تتفاوت اهتماماتهم؛ والتقرُّب من المانح غير المناسب طلباً للتمويل ليس سوى مضيعةٍ لوقتك ووقتهم.

كيفتختارالممول الداعم لمشروعك

ولإعدادمشروعاقتراح جيد &ndash أي مشروعٍ يُؤتي النَّتائج المرجوَّة- فأنت بحاجة إلى معرفة المزيد.

إعرف المانح :
ثمَّة مظهران لما ينبغي عليك معرفته عن المانح:

&ndash عليك أن تفهم ما يريده المانح من حيث الغايات والرسالة والاهتمامات؛
&ndash عليك أن تعرف التفاصيل العملية للنموذج التنظيمي، والتوقيت، إلخ&hellip

تذكَّر أن صياغة مشروع اقتراح للتمويل لا يعدون أن يكون عملية &ldquoبيع&rdquo.. فأيُّشخصٍ يعمل فيمجالالبيع بالتجزئة (بالمفرق) يمكنه أن يُخبرك أنَّه عندما تريد بيع شيءٍ، عليك أن تعرف ماذا يريد الشاري المرتقب. والمانحون &ldquoمشترون&rdquo، ولديهم برنامج عملهم الخاص، وذلك من حقهم.

ماذا يريد المانحون؟
معظم المانحين يريدون طائفة من الأمور التي تشمل:

&ndashأن تترك أثراً أو تُحدث فرقاً &ndash إذ أنهم يريدون أن يُحسَب لأموالهم حسابٌ وأن تُقدَّر، أي أن يكونالعملالذي يموِّلونه ناجحاً، كما يريدون أن يُرى من الآخرين أنه كذلك.
&ndashأن تُكتَسَبَ المعرفة وكذلك الفهم والمعلومات.
&ndashأن يتم تشارُك المعرفة والفهم والمعلومات، وأن تُحدَث بذلك قيمة مُضافة إلى تدخُّلاتهم المختارة.
&ndashأن يتزايد نفوذهم في معالجة ما يعتبرونهمشكلاتبالنسبة إلىالعالمأو الإقليم أو البلد أو المنطقة المعيَّن.
ماذا يعني هذا بالنسبة إليك، فيما تستعد لكتابة مشروعك التمويلي؟

إنه يعني، أولاً وأهم من كل شيء، أنَّ أجندتكم لا يمكنها أن تكون مختلفةً كثيراً عن تلك التي للمانح. فإذا كانت منظمتك تؤيد تشريع الإجهاض فليس من المعقول أن ترسل مشروعك التمويلي إلى مانح كنيسي،علىسبيل المثال.

كما يعني ذلك، أيضاً، أنَّ مشروعك يجب أن يقنع المانح بأنَّ دعمه إياه من شأنه أن يؤدِّي إلى تدخُّلٍناجحٍ، يمكِّنه من الافتخار بالمشاركة فيه، ويُرضي كذلك الجهات التي يريد المانح التأثير عليها. فالناس يتماهون مع نظرائهم. وهذا يعني أنَّه عندماتكتب(تصوغ) مقترحك التمويلي يجب أن تجعله يتَّسم بصبغة إنسانية، وألا يكون ملخَّصاً جافاً.

كما سيريد معظم المانحين أن يشعروا بأنَّهم قادرون على إضافة قيمة من خلال مشاركة الآخرين بما تعلَّموه واختبروه من مشروعات وتدخُّلات سابقة اضطلعوا فيها بدور. وهذا يعني أنَّهم سوف &ldquoيتخصَّصون&rdquo، وسوف يرغبون فيتمويلتلك المشروعات التي تُلائِم تخصُّصهم.

وكلَّما عرفت المزيد عن المانح، أمكنكاختيارالمناسب لمشروعك وتقديمه بطريقة تجعل المانح يرغب في &ldquoشرائه&rdquo أو أن تكون له فيه حصة.

التوضيب :
أياً ما يريده المانح فهو يريده جيد التوضيب؛ وهذا يعني أن عرضك يجب أن يكون جيداً. فبمجرد ما تقرِّر أنَّ أهدافك واهتماماتك تتناسب مع تلك التي للمانح، فستكون بحاجة إلى معرفة ما يريده من حيث التوضيب؛ وهذا يشمل معرفة الشكل الذي يريدك أن تقدِّم فيه مشروع، وما هي التفاصيل التي يجب ذكرها، وما إذا كان المطلوب استخدام تصميم معيّن، وما هو طول الوثيقة التي يريدها، إلخ&hellip
باختصار، إليك ما يجب أن تعرفه عن مانحٍ ما:

&ndashالاسموالعنوان وأرقام الهاتف والفاكس وعنوان البريد الإلكتروني واسم الشخص الذي يجب أن تتَّصل به ولقبه.. وهذه هي المعلومات الأولية التي يمكنك الحصول عليها منمركزهاتف الشركة، أو منموقعالمانح على &ldquoالإنترنت&rdquo، أو مندليلالهاتف، أو من زملائك في منظمات المجتمع المدني.
&ndashأهداف المانح ومهمته واهتمامه، بما في ذلكمجالاتهذا الاهتمام، وما إذا كان يموِّل مناطق جغرافية معينة فحسب، وما هي معايير التمويل العامة، وماذا يموِّل غير ذلك؟ ويمكنك الحصول على هذا النوع من المعلومات من &ldquoالإنترنت&rdquo أو من كتيب التقرير السنوي، فضلاً عن زملائك في منظمات المجتمع المدني.
&ndashما حجم الهبة التي يتبرَّع بها المانح عادة؟
&ndashما هي إجراءات المانح في عمليةصنعالقرار، وكم يستغرقه من الوقت بعد تقديمك مشروعك التمويلي.
&ndashمواعيد النظر في المشروعات وتواريخ أو مواعيد تقديمها.
&ndashهل ثمَّة تصميم أو نموذج معيَّن يريدك المانح أن تستخدمه لدى تقديمك مشروعك، أو هل ثمَّة مبادئ توجيهية معينة ينبغي عليك اتِّباعها، أو أنَّه يمكنك استخدام نموذجك. على أن بعض المانحين يطلبون الحصول على مشروع مقترح أولي موجز، قبل أن يطلبوا مشروعاً متكاملاً؛ فهذا يتيح لهمفرصةاتِّخاذ قرارٍ مبدئيٍّ في ما لو أرادوا التدخُّل أو عدم الانخراط معك في مفاوضات أكثر تفصيلاً.

ولعلَّ أفضل وسيلة للحصول على كل هذه المعلومات هي من مسؤول المشروع أو موظفه المسؤول؛ ولذا فقد يلزمك أن تتكلَّم إلى شخص أو تتَّصل به هاتفياً أو تجتمع معه تمهيدياً. وهذا الاتصال الأوَّلي غاية في الأهمية؛ وقد يحدِّد لهجة العلاقة وطبيعتها.

الاتصال الشخصي :
من المهم أن نتذكَّردائماً أنَّ &ldquoالمانح&rdquo يتمثَّل بعدة أشخاص، كمسؤول المكتب والمشروع والمدير التنفيذي الإقليمي، وهؤلاء أشخاص ذوو مصالح واهتمامات ومتطلبات هائلة من حيث انتباههم ووقتهم.

ماذا يعني ذلك بالنسبة إليك؟

إنَّه يعني أنَّه :

&ndash ينبغي عليك الاتصال بممثلي المانح بأسلوب محترف. توجَّه نحو غايتك وتُضع وقتهم.
&ndash عليك أن تكون نزيهاً ومنفتحاً عند الاتصال بهم؛ ثمَّ كن مستعداً للاستماع إليهم وتبادل المعلومات والأفكار معهم.
&ndash عليك أن تُبرِز الجانب الإنساني فيعملك، حتى يستطيع المانح التعرُّف على الناس على المستوى الإنساني.

باختصار، فإن التوالي الزمني هو :
&ndash قم ببعض الاستعلامات العامة عن مانحين ملائمين.
&ndash تابع بإجراء اتصال مع مسؤول عن المكتب أو المشروع.
&ndash إبدأ بالعمل على مرحلة مشروعك التخطيطية.

بيد أنَّ هناك جانباً مهمَّاً لم نعالجه بعد، وهو ما تنبغي معالجته قبل إجرائك الاتصال الأولي مع مسؤول المكتب أو موظف المشروع. يجب أن تعرف نفسك.. وهذا ما سنعالجه في القسم التالي.

لماذا تعتقد أنَّه من المهمِّ أن تعرف نفسك، وأن تكون واثقاً قدرتك على إعطاء صورة جيدة عن منظمتك، قبل التحدث إلى مسؤول المكتب أو المشروع؟

"
شارك المقالة:
27 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

التصنيفات تصفح المواضيع دليل شركات العالم
youtubbe twitter linkden facebook