كيفية صناعة المشروع الناجح

الكاتب: رامي -
كيفية صناعة المشروع الناجح

كيفية صناعة المشروع الناجح

لم تعد الوظيفة تغني كما في السابق، بل لم تعد أيضاً تستطيع أن تسد ولو جزءاً بسيطاً من متطلبات المعيشة الصعبة خصوصاً لمن هم مسؤولون عن عائلة ولديهم إلتزامات كبيرة فيضطرون إلى التخلي عن حياتهم الخاصة مقابل العمل في وظيفتين وأحياناً في ثلاثة وظائف تستنزف وقتهم وجهدهم، ويجدون أنفسم في النهاية واقفين مكانهم لم يفعلوا شيئاً في هذه الحياة، فقط ركض ولهث وراء لقمة العيش الصعبة.
أما البعض فقد انتهج نهجاً آخر لكسب الرزق وإعالة من يعيلهم من أفراد عائلته، فاستطاع التوفيق بين جميع الأطراف ولم يهمل روحه ونفسه، فأعطاهما الوقت المناسب، والأهم من ذلك أنه لم يجد نفسه في نهاية المطاف قد أهدر وقته وجهده هباءً منثوراً. هذا الشخص قد فضل المشروع الخاص والريادة على ان يكون موظفاً براتب يتقاضاه في نهاية كل شهر.
أصبحت الدول في الوقت الحالي تشجع الأفراد على أن يبدؤوا بمشروعاتهم حتى ولو كانت بسيطة، لما لها من فوائد وقيم مضافة عالية على الاقتصاد المحلي، فهي تشغل العديد من العمال، كما أنها تسهم في رفع نسبة صادرات الدولة والتقليل من مستورداتها، كما أنها تجعل الأفراد يعتمدون على انفسهم في كسب رزقهم وليس على الوظيفة التي لا تقدم ولا تأخر في بعض الأحيان، لهذا كله بدأت فكرة الإستقلال والبدء بالمشاريع الجديدة بدأت بالإنتشار.
حتى يكون المشروع مشروعاً ناجحاً لا بد من أن يتوافر على عدة صفات ومميزات ولا بد أن يسبق البدء به عدد من الخطوات التمهيدية والتحضيرية الضرورية لنجاحه واستمراريته. من أهم هذه الخطوات أن يسبقه التخطيط، فالتنفيذ الناجح لا بد من أ يسبقه تخطيط جيد يوضح الهدف من المشروع ويضع خطة تنفيذه وخطة لسير العمل. بالإضافة إلى ذلك فإن مرحلة التخطيط تتضمن مرحلة عمل الجدوى الاقتصادية والتي من خلالها يستطيع المستثمر وصاحب المشروع ان يقيس إمكانية نجاح مشروعه الذي يفكر فيه، عن طرق دراسة كافة الظروف والمؤثرات التي سيتأثر بها، إضافة إلى دراسة أوضاع المنافسين في السوق، مما يعطيه فكرة مبدأية عن إمكانية نجاح مشروعه.
إضافة إلى هذا يجب توافر رأس المال الكافي للبدء بالمشروع، ويجب ان تكون الإدارة حكيمة وأن لا تستعجل الأرباح، فكل شئ صعب في بدايته، أما إذا تسلل اليأس منذ البداية قطعاً سيكون مصير المشروع هو الفشل وعدم النجاح، هذا إن لم يصبح عبئاً على صاحبه كما هو حال العديد من المشارع التي لم يخطط جيداً لها.
شارك المقالة:
26 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

التصنيفات تصفح المواضيع دليل شركات العالم
youtubbe twitter linkden facebook