كيف أسعد شريك حياتي

الكاتب: المدير -
كيف أسعد شريك حياتي
"محتويات
مكانة الزوج والزوجة
كيفية اسعاد شريك الحياة
الاهتمام بشريك الحياة
الايمان بقدرات الشريك وتقديره
فهم شريك الحياة
احترام شريك الحياة
الثقة بين الشريكين
كيف تساعد في إنجاح العلاقة مع شريك الحياة
مكانة الزوج والزوجة

تعتبر مكانة الزوج مكانة رفيعة في الدين الاسلامي ، حيث أوصى بها الله تعالى ، ورسوله صلى الله عليه وسلم ، وواجب إطاعة الزوج واحترامه يعد من الأمور المقدسة.

وعلى الزوجة البحث عن راحة ، وسعادة شريك حياتها ،وتسعى لهذا الأمر بكل حب ، فهذا من شأنه أن يضيف الحب والمودة على حياتهم الزوجية ، ويبارك لهم فيها.

ولا تقل مكانة الزوجة أهمية عن مكانة الزوج في الدين الاسلامي ، ففي النهاية قد جاء الإسلام بالعدل وتفضيل المرأة ، فهي وصية رسول الله صلى الله عليه وسلم ، في خطبة الوداع.

وكما تبحث الزوجة عن اسعاد شريك حياتها ، كذلك يجب على الزوج ، فإلقاء السعادة والفرحة في قلبها يعود عليه بالحب والحنان.

كيفية اسعاد شريك الحياة

يوجد العديد من الطرق التي تؤدي إلى اسعاد شريك الحياة فيمكنك متابعة دورة كيف تسعد شريك حياتك من اجل الارتقاء بحياتكما معا ، ولا تقتصر تلك الطرق على العلاقة الزوجية فقط ، كما يعتقد البعض ، فهناك احتياجات أخرى سوف نتعرف عليها فيما يلي :

الاهتمام بشريك الحياة

بالنسبة للرجل أو المرأة ، فيعد الاهتمام بأبسط الأشياء المتعلقة بشريك الحياة ، من الأمور التي من شأنها أن تسعد قلبه ، وتجعله يشعر بالحب.

والاهتمام بالنسبة للرجل ، يمكن أن يتمثل في الاهتمام بتفاصيل ملابسه ، ونظافته ، وطعامه ، وشرابه ، والعمل على تذكر ما يهمه من أمور ، او احداث هامة.

بينما يكون الاهتمام بالنسبة للمرأة ، في الاهتمام بتفاصيلها الخاصة ، من حيث متابعة لبسها ، وشكلها ، وتذكر تواريخ الأحداث التي تجمعهما معا ، والاهتمام بها وبكيانها.

وفيما يتعلق بالشريكين فيمكن إبداء الاهتمام ببعضهما الآخر في الأوقات العصيبة التي تمر بحياتها ، من خلال إبداء الاسف ، او قول ” انا اسف ” عندما تسوء الأمور ، ويمكن تقبيل أحدهما الآخر ، واحتضان بعضهما بدون مناسبة ، او في وقت غير متوقع. ، فمن شأن هذا أن يضفي الحب والمودة ، والعاطفة بين الشريكين ، وسط هذا العصر المليء بالمشكلات ، والأعمال.

الايمان بقدرات الشريك وتقديره

فعليك ايها الرجل / المرأة أن تؤمن بقدرات شريك حياتك ، ومهاراته ، وتعمل على دعمه في قراراته الصائبة الخاصة بكل ما يحمل له اهتمام ، ومناقشته فيما ترى من أمور ، وقرارات غير صائبة.

ومن الجيد أن يشعر الرجل بأنه لم يعد طفلا ، وانكِ تؤمنين به ، وتقدرين رجولته ، كما وتشعرينه بأنه على قدر المسئولية.

ويعد كذلك من الجيد للمرأة انك كرجل ، تؤمن بها ، وبقدراتها ، وتشجيعها على النجاح ، وتحقيق ما تحلم به ، وليس كأنها خُلِقت من أجل مراعاة المنزل فقط.

اشياء يمكنك فعلها من أجل إظهار التقدير ؛

اخبر شريكتك كم هي جميلة في هذا الثوب.
أخبري شريكك كم من الرائع أخذ رأيه في اتخاذ قرار معين.
اخبر شريكتك أن الطعام من يديها مليء بالحب.
أحضر / احضري لشريك هدية تقديرا لقدرته على تحمل مسئولية إنجاح العلاقة بينكما.
اكتب له خطابًا وأرسله إلى مكتبه ، أو ضع ملاحظة حب في صندوق غدائه أو حقيبته.
قومي بطهي الطعام المحبب لشريك حياتك.
حضر / حضري أمسية رومانسية بينكما.
قومي باحتضانه بعد يوم عمل طويل عند رجوعه إلى المنزل.
رتب / رتبي إلى رحلة ، حيث مكان هادئ ومغامرات ممتعة.
فهم شريك الحياة

من أسباب نجاة الحياة ، هو التفاهم بين الشريكين ، حيث أنه يجب أن يكون متوازن ، فهناك العاطفيين الذين لا يميلون للحديث بطريقة منطقية ، وعلى عكسهم العقلانيين ، وهم من يحسبون كل شيء بالورقة والقلم ، ولتجنب فشل الحياة بين الشريكين.

وتعد إحدى الطرق التي يمكنك من خلالها إظهار التفاهم بين بعضكما البعض ، هي الالتزام بالتحدث يوميًا معًا ، ووضع خطط لتمرين حوار يومي بعد العمل ، والانتهاء من شئون المنزل ، حيث تستغرق 20 دقيقة لطرح أسئلة إيجابية على بعضكما البعض.

من الممكن أن يشمل الحديث بينكما أشياء حول ما يجذبكما إلى بعضكما البعض ، أو الحديث عن ذكريات جميلة تجمعهما معا ، وكذلك من الجيد الحديث عن الأمور التي تزعجكما من بعضكما ، او ممن حولكما ، باختصار يمكنكما الحديث عن كل ما يتعلق بحياتكما معا.

احترام شريك الحياة

بالإضافة إلى الاهتمام بالشريك ، فالاحترام أيضا يعد دعامة رئيسية في إنجاح اي علاقة ، حيث يتم الزواج الناجح الذي لا يُنسى بالاحترام ، ومن أفضل الطرق التي يمكنك أن تظهر بها لشريكك انك تحبه وتحترمه ، كما يلي :

عليك بالإستماع إلى شريكك بنشاط عندما يتحدث ، وعدم مقاطعته.
تجنب الإدلاء بأي تعليقات سلبية على أفكاره وآرائه.
مراعاة خططه القادمة.
أن تكون إيجابيًا وشاكرًا ، ومراعيًا لرغباته ، واحتياجاته.
اختيار عدم استخدام “التفاف العين” عندما لا تتفق معه.
احترام منحه وقت فراغ حتى يتمكن من الجلوس مع نفسه.
الثقة بين الشريكين

فالثقة أمر حيوي لنجاح أي علاقة ، وعليك العلم بأن بناء الثقة يستغرق وقتا ، وعلى مر السنين ، سوف تتعلمان كيف تفيان بالوعود ، وأن تكونا على طبيعتك ، وتظهر مدى حبكما وتقديرهما لبعضكما البعض. ، ويتم بناء الثقة في علاقات صحية من خلال :

الصدق مع بعضهم البعض.
التواصل في كثير من الأحيان عن طريق الحديث فيما يشغل بال الاخر.
تعلم كيفية الاختلاف بشكل عادل.
 إذا كانت لديك شكوك بشأن شريك حياتك ، وتجد صعوبة في الوثوق به ، فاطلب الاستشارة.
لا تنخرط في أنشطة مثل الخيانة الزوجية ، أو التجسس.
كيف تساعد في إنجاح العلاقة مع شريك الحياة

هناك العديد من الطرق لإنجاح العلاقة المشتركة بين شريكي الحياة ، فبالإضافة لما تم ذكره بالأعلى ، اليك بعض النصائح :

الالتزام بالموافقة على الاختلاف في الحجج.
الشعور بالراحة مع الاختلاف عن شريك حياتنا في بعض القرارات ، فعلينا أن نتعلم كيف نقبل أنفسنا حتى نتمكن من قبول أزواجنا.
الاستغناء عن العمل عندما يتعلق الأمر بأنشطة ، أو آراء ، أو سياسات مختلفة ، قد تؤدي لإنشاء المشكلات.
حب عيوبه قبل مميزاته ، فهو طبع على اي حال.
إذا كان شريكك متعب ، أو منخرط في عمل ما ، أو لم يكن مستعدًا للدردشة بشكل عام ، فلا تدفعه.
يمكن للمرأة أن تكون ثرثرة بشكل خاص في بعض الأحيان ، لذلك من المهم تخصيص وقت للتحدث مع شريكك.
فكر في التعبير عن نفسك بطرق إضافية لأصدقائك ، وأفراد عائلتك الآخرين ، أو من خلال طرق بديلة مثل الفن ، والصحف ، والمنتديات عبر الإنترنت.
التواصل مهم ، لذلك عندما تريد حقًا الدردشة ، والحصول على علاقة حميمة ، تحقق معه لمعرفة ما إذا كان مستعدًا لذلك ام لا.
في أيام إجازته ، ضع في اعتبارك جدوله الزمني من خلال عدم التخطيط للعديد من الأنشطة.
يجب أن يكون الشريك ليس مجرد حبيب فقط ، بل صديقك أيضًا ، حيث يتطلب البقاء على قيد الحياة من الأصدقاء ، والرفاق على مدار السنين ، أن تجد طرقًا لتخصيص وقت ممتع للبقاء معًا ، والحصول على تجارب جديدة.
إن الحياة مع افضل صديق لك يعني أيضًا أن تكون على دراية بكيفية التحدث مع بعضكما البعض ، وعدم اعتباره أمرًا مفروغًا منه ، وتقديم تضحيات صغيرة لإرضاء بعضكما البعض.
تدرب على استخدام الكلمات اللطيفة ، وأظهر امتنانك له يوميًا ، واختر مشاهدة لعبته الرياضية المحلية المفضلة بدلاً من الذهاب إلى العرض.
المراجع"
شارك المقالة:
1 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

التصنيفات تصفح المواضيع دليل شركات العالم
youtubbe twitter linkden facebook