كيف ترتقي الأمة؟

الكاتب: المدير -
كيف ترتقي الأمة؟
"كيف ترتقي الأمة؟

 

منذ قديم الزمان ونحن نعلم أن الإعلام هو أساسُ التقدُّم والرُّقي لأي أمة، ليس فقط من يدرسون الإعلام في الجامعات يعلمون ذلك، نحن نعلم ذلك منذ أن قال الله تعالى لنا ما قرأته في ورد اليوم: ? كُنْتُمْ خَيْرَ أُمَّةٍ أُخْرِجَتْ لِلنَّاسِ تَأْمُرُونَ بِالْمَعْرُوفِ وَتَنْهَوْنَ عَنِ الْمُنْكَرِ وَتُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ ? [آل عمران: 110].

 

وحين نظرت في معاني الكلمات، وجدت كنتم: أنتم يا أمة محمد صلى الله عليه وسلم، على الشرط المذكور، فإذا نفَّذنا الشرط المذكور - وهو الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر - أصبحنا أفضلَ أمَّةٍ، وإذا تركناه لم نصبح كذلك، وهذا بالفعل ما حدث حين شُغل الإعلام بأشياء أخرى غير إرشاد الناس للصواب، وتحذيرهم من الخطأ.

 

وليس المقصود بالإعلام القنوات الفضائية والإذاعية والصحافة فقط، فكل فرد منا له دائرة مهما صغرت هو مسؤول عن توضيح الحق فيها: الأب في بيته، والبنت مع زميلاتها، والأخ مع أخته، وصاحب العمل مع الموظفين، والمعلم مع طلابه.

 

وليس المقصود التحدُّث عن أصول الفقه وعلوم التخصُّص، ولكن المقصود التحدُّث عن أصول الدين وما لا يسع المسلمَ جهلُه، وكلُّنا يعلم أن الصلاة فرضٌ، والرشوة والغش والعلاقة بين الولد والبنت قبل الزواج والتدخين والسبَّ، كلُّ ذلك محرَّم، فليس شرطًا أن تكون عالِمًا في الدين حتى تُبلِّغَه للناس؛ فزكاة العلم ليس لها نِصاب.

 

وقبل ذلك بالطبع يُلزِم كلٌّ منا نفسَه بذلك أولًا؛ حتى يصبح قدوةً بفعله قبل كلامه؛ فيتذكَّر الناس الصواب بمجرد فعله إياه؛ لأن كثيرًا منهم في الأساس يعلمه ولكنه يحتاج إلى من يُذكِّره به، ويساعده ويكون قدوةً له، فالمقصود هو التذكرة التي قال الله تعالى عنها: ? وَذَكِّرْ فَإِنَّ الذِّكْرَى تَنْفَعُ الْمُؤْمِنِينَ ? [الذاريات: 55].

 

تفوق أهمية ذلك الأمر ما قد نتصوره! حيث ذكر الله تعالى الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر قبل الإيمان في الآية الأولى؛ وذلك لأنه أساس تذكير الناس بالله، وسبيل تجديد الإيمان في قلوبهم، وأيضًا حجة تُبيِّن لمن أعرض عنه كم أصبح إيمانه في خطر! [1]




[1] مرجع معاني الكلمات: مصحف الميسر في غريب القرآن


"
شارك المقالة:
3 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

التصنيفات تصفح المواضيع دليل شركات العالم
youtubbe twitter linkden facebook