ماأسباب مرض متلازمة اسبرجر ومن تصيب

الكاتب: وسام ونوس -
ماأسباب مرض متلازمة اسبرجر ومن تصيب

 

 

ماأسباب مرض متلازمة اسبرجر ومن تصيب

 

حول المرض

تعتبر متلازمة اسبرجر من الإضطرابات المتعلّقة بطيف التوحد ، أو ما يعرف بالنمائية الشاملة ، غير المصحوبة بالتخلّف العقلي ، وهي نوع من الحالات النفسيّة التي تصيب الأطفال ، بدءاً من سنّ الرضاعة ، تكون بحركات متكرّرة مقيّدة بسلوكيّات وأنماط موحّدة ضمن مسار ثابت ، ويعود هذا الاسم نسبة للطبيب النمساوي الذي اكتشف هذا المرض عام 1944 ، ويدعى هانز أسبرجر ، حيث عمل على تحديد هذا المرض وتوصيفه ، بأنّه حالة من الشذوذ في طريقة التواصل والتفاعل مع الآخرين في المجتمع ، وفي طريقة الأداء الفردي للشخص .

 

من يصيب

إنّ متلازمة اسبرجر تصيب الأطفال ، بحيث يصبحون غير قادرين على التواصل بمهارات حركيّة ، بالنسبة لأقرانهم ، لتشكّل لديهم حالة من الارتباك في اداء الأعمال التي تحتاج إلى مهارة في الحركة .

 

أسباب المرض

إنّ هذا المرض مازال غير معروف الأسباب ، رغم كلّ الأبحاث التي أجريت ، والدراسات التي قامت حول هذا المرض ، حيث بيّنت بعضها أسبابه جينيّة المنشأ ، ولكن اللافت في هذا المرض ، أنّ النطق واللفظ يكون بمستوى متساوٍ مع الأقران ، بل يكون بحالة تطوّر وإدراك كلّي ، ومازالت آلات التصوير الدماغيّة ، ورغم تقنيّاتها المتطوّرة ، لم تستطع التعرّف بشكل واضح على هذا المرض ، ولم تسجّل إصابات مشتركة بين المرضى المصابين به .


إنّ العلاج الفعّال في هذا المرض هو العلاج السلوكي أكثر من الدوائي ، ويعود ذلك لأنّ العلاج الدوائي قد يسبب بعض التداخلات في حالة المصاب ، أمّا العلاج السلوكي فإنّه يعتمد على التعامل مع حالات معيّنة منفردة عند المصابين ، بحيث تركّز على حالة معيّنة كمثل التعامل مع فقرة مهارات التواصل مع الآخرين ، أوّ فقرة الهوس ، وقد سجّلت بعض حالات تحسّن لدى المصابين ، ولكن تحتاج لوقت طويل ، وقد طالب بعض المهتمين من باحثين وأطباء بالتعامل مع هذا المرض لا على كونه إعاقة ، وإنّما هو فرق يختلف من شخص لآخر ، وبيّنت الدراسات بأنّ مهما حصل التقدّم والتطوّر بتحسين أداء المصاب إلاّ أنّه ، في حالة الاعتماد على نفسه كالعيش بمفرده ، مازالت شبه مستحيلة ، وأيضاً حالات التكيّف الاجتماعي التي يواجه المريض بهذا المرض صعوبة فيها مهما استمرّت فترة العلاج .


قد رأى مجموعة من الخبراء ، في المؤتمر المنعقد سنة 2008 ، عن الأمراض المتعلقة بالتوحّد ، بضرورة أن تحذف متلازمة اسبرجر من الأمراض التابعة للتوحد ، واعتبارها مرضاً منفصلاً ، إذ هو يصيب خللاً بالحركة فقط ، ولا علاقة له بالخلل العقلي أو التخلّف .

 

شارك المقالة:
7 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

مقالات عشوائية

هل من احد يساعدنى فى الدخول على حسابى الخاص الفيس بوك ؟
جامعة تبوك في السعودية
من هي نور ستارز؟
ما هي سلبيات و ايجابيات مواقع التواصل الاجتماعي؟
طريقة عمل متبل الكوسا باللبن والجوز
معلومات عن جامعة استينيه الخاصه في تركيا
طريقة تجديد بطاقة الراجحي بعد انتهائها في السعودية
معلومات عن جامعة يني يوزيل في تركيا
معلومات عن جامعة ميف الخاصة في تركيا
معلومات عن جامعة البيروني الخاصه في تركيا
معلومات عن جامعه سابانجي الخاصه في تركيا
معلومات عن جامعة اسطنبول التجارية الخاصة في تركيا
طريقة عمل المش.
معلومات عن جامعه اسطنبول غيليشيم الخاصه في تركيا
كيف يمكن أن أنشر الفيديو؟
التصنيفات تصفح المواضيع دليل شركات العالم
youtubbe twitter linkden facebook