ماهو دور مدير المشروع في إدارة المشاريع

الكاتب: وسام ونوس -
ماهو دور مدير المشروع في إدارة المشاريع

 

 

ماهو دور مدير المشروع في إدارة المشاريع

 

مدير المشروع: (يشار إليه أحيانًا باسم المدير المروج أو مدير المشروع) هو مستشار متخصص يمثل العميل وهو مسؤول عن الإدارة اليومية للمشروع. نادرًا ما يشاركون بشكل مباشر في الأنشطة التي تؤدي إلى النتيجة النهائية، ولكنهم يسعون بدلاً من ذلك للحفاظ على التقدم والتفاعل المتبادل لفريق المشروع بطريقة تقلل من مخاطر الفشل وتعظيم الفوائد والتحكم في التكلفة.
 

إذا تم تعيين مدير مشروع، فإن الموظفين يعملون بشكل أكثر فاعلية عندما يعملون كما لو كانوا جزءًا من منظمة العمل. يجب أن يكونوا قادرين على إصدار التعليمات ومراجعة التقدم كما لو كانوا العميل. أثناء عملية الإحاطة، يجب أن يسمح مدير المشروع للفريق الاستشاري بالوصول المباشر إلى لوحات العميل والمستخدم دون تدخل. يجب تعيين مدير المشروع في أقرب وقت ممكن في تطوير المشروع من أجل:
 

  • مساعدة العميل في تطوير حالة العمل الأولية والموجز الاستراتيجي الأولي.
     
  • تقديم المشورة بشأن اختيار وتعيين الفريق الاستشاري (وربما لإدارة عملية التعيين).
     
  • مساعدة العميل على تنظيم نفسه وتحديد أدوار ومسؤوليات ممثلي العميل والأبطال ولجان المستخدمين.
     
  • إصدار المعلومات والتعليمات نيابة عن العميل.
     
  • تطوير خطة تنفيذ المشروع، بما في ذلك اختيار مسار الشراء والعقود.
     
  • المساهمة في تدريبات إدارة المخاطر.
     
  • المساهمة في تمارين إدارة القيمة.
     
  • المساهمة في مراجعات التصميم.
     
  • تقديم المشورة بشأن اختيار المقاولين.
     
  • التحقق من صحة المدفوعات.
     
  • الإشراف على إجراءات التحكم في التغيير.
     
  • تقديم المشورة بشأن النزاعات.
     
  • مراقبة وتقييم برامج العميل الإجمالية وخطط التكلفة (التي قد تشمل عناصر خارج نطاق العقد الرئيسي أو تعيينات المستشار).
     
  • تقديم المشورة بشأن الانتقال من البناء إلى التسليم.
     
  • تقرير للعميل.
     

مدير مشروع البناء:
 

يشغل مدير مشروع البناء منصبًا كبيرًا جدًا مع الكثير من المسؤوليات الرئيسية. عادةً ما تكون أيامهم مشغولة ويعتمد المشروع بأكمله، بما في ذلك أولئك الذين يعملون في المشروع، على قراراتهم السليمة. يمكن أن يؤدي القرار الخاطئ إلى إلغاء المشروع أو البدء من جديد أو إغلاقه إلى أجل غير مسمى.
 

 

لذلك، من المهم أن يستخدم من يشغل هذا المنصب المهارات المكتسبة والخبرة المكتسبة لإدارة المشاريع. يُعتقد أن الجزء الأكثر إنتاجية من اليوم هو الصباح، لأن هذا هو الوقت الذي يتم فيه “إعادة تشغيل” دماغ الإنسان ويكون منفتحًا على الأفكار الجديدة. هناك بعض الأشياء التي يقوم بها مديرو المشاريع الناجحة في بداية يومهم.
 

1. مراجعة عمل اليوم السابق:
 

بغض النظر عن مدى انشغال اليوم المقبل، يجب أن يأخذ مديرو المشاريع الناجحون بعض الوقت لاستكمال أعمال اليوم السابق. يجب مراجعة كل جانب من جوانب المشروع لمعرفة ما إذا كان يمضي قدمًا كما هو متوقع أو يتوقف. توفر هذه العملية وقتًا ثمينًا للتفكير في الخطط والاستراتيجيات قبل الوصول إلى موقع البناء.
 

2. التواصل مع أصحاب المصلحة:
 

قد يكون من الأسهل الحصول على أصحاب المصلحة أولاً في الصباح، قبل أن ينشغلوا بالأحداث الملحة في اليوم. لذلك، غالبًا ما يكون هذا هو الوقت المناسب لإطلاعهم على تقدم المشروع. يمكن أيضًا تحديث العملاء في هذا الوقت. يعد هذا أيضًا وقتًا جيدًا لقراءة رسائل البريد الإلكتروني وكتابتها حيث سيكون من الصعب غالبًا حضورها مرة واحدة في الموقع. يفضل عدم وجود رسائل معلقة غير مقروءة قبل المغادرة للعمل.
 

3. جدولة مهام اليوم و تحليل الأقسام:
 

في موقع البناء، يتولى كل قسم مهمة مختلفة وجهودهم الجماعية هي التي تؤدي إلى إكمال المشروع بنجاح. يحتاج مدير المشروع إلى مراقبة وتحليل أعمال كل قسم لتحديد ما إذا كانت منتجة أم لا. يمكن وضع استراتيجيات جديدة لتحفيز الإدارات الأقل إنتاجية، وتخصيص المزيد من المسؤوليات أو إعادة تعيين بعض المسؤوليات من قسم غارق في القوى العاملة.
 

4. التحقق من الموارد:
 

مدير المشروع لا يريد أن يتفاجأ عندما تنضب الموارد. لذلك، من المهم أن تأخذ بعض الوقت لتحليل كيفية استخدام الموارد في اليوم السابق لتجنب الاضطرار إلى إجهاد الميزانية. يعد التحليل اليومي أفضل بكثير من التحليل المجدول لأن مدير المشروع في وضع يسمح له بالتصرف بسرعة. على سبيل المثال، إذا كان قسم معين يفرط في استخدام الموارد، فيمكن لمدير المشروع إعادة تخصيص بعض الموارد لإدارات أخرى تواجه نقصًا.
 

5. كيفية تحقيق هذه المهام في الصباح:
 

يستخدم معظم مديري المشاريع المنصات الرقمية للمساعدة في مركزية عملية إدارة المشروع بأكملها. باستخدام أدوات إدارة المشروع، يمكنهم القيام بكل شيء من نقطة مركزية. باستخدام حل الويب المستند إلى السحابة، يمكن إرسال رسائل البريد الإلكتروني وكتابة المذكرات ومراقبة البيانات وتحليلها وتخصيص الموارد وتحديد المهام وتحديث العملاء والتواصل مع جميع الأقسام، كل ذلك من جهاز كمبيوتر أو هاتف محمول. تستخدم حلول إدارة المشاريع من قبل العديد من مديري المشاريع الناجحين في صناعة البناء، كوسيلة لتفريغ الجدول الزمني المزدحم الذي يواجهونه بمجرد وصولهم إلى الموقع.

شارك المقالة:
45 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

مقالات عشوائية

معلومات عن فيزا مشتريات بنك مصر للموظفين والرسوم المقررة
ماهي إجراءات حظر التجول في المملكة العربية السعودية
ما هي أنواع البطاقات الائتمانية وخصائصها وأمثلة عليها
ما هي فائدة الودائع في بنك مصر وودائع الحساب الجاري وحساب التوفير
حالات واتس اب وفيس بوك بالانجليزية مترجمة
ما هي فائدة بنكية في مصر اليوم والشهادات الادخارية الأعلى
متى اخر موعد للتسجيل في ساند بالمملكة العربية السعودية
كيفية المشاركة ببرنامج الامير نايف للاسعافات الاولية في المملكة العربية السعودية
ما هي أسباب تجميد الحساب في الراجحي وطريقة تنشيطه
من هي فتو العقيل
كيفية طلب تصريح تجول من اسعفني في المملكة العربية السعودية
كيف ألغي حظر لشخص على واتس آب
اين توجد قرية الجن في المملكة العربية السعودية
اين يوجد مشروع البحر الاحمر في المملكة العربية السعودية
معلومات عن بطاقة فيزا البنك الأهلي المصري المدفوعة مقدما وأنواعها
التصنيفات تصفح المواضيع دليل شركات العالم
youtubbe twitter linkden facebook