ماهي اقتصاديات السياحة

الكاتب: رامي -
ماهي اقتصاديات السياحة







ما هي اقتصاديات السياحة ومفهوم السياحة بشكل عام مع ذكر معلومات عن السياحة والتنمية الاقتصادية نفصل القول فيهم وأكثر في هذا المقال.

محتويات الموضوع
ما هي اقتصاديات السياحة
ما هي السياحة
السياحة والتنمية الاقتصادية
 أهم المزايا التي تبين دور السياحة في التنمية الاقتصادية
أهمية السياحة 
أنواع السياحة حسب الموقع الجغرافي 
 أنواع السياحة حسب العدد السياحة الفردية
أنواع السياحة حسب الغرض السياحة الترفيهية
ما هي اقتصاديات السياحة

هي مجموعة مكاسب مهمة تعود على الدولة برفع الاقتصاد عن طريقق السياحة الخارجية بدرجة كبيرة، وإنخفاض هذه الاقتصاديات للأسف يؤدي إلى ركود اقتصادي.

ما هي السياحة

يمكن تعريف السياحة على أنها السفر والانتقال من مكان الإقامة الدائمة حيث الاستقرار والعمل، إلى أماكن وبيئات أخرى لمدة لا تزيد عن عام كامل بشكل متواصل لأهداف عدة قد تكون للاسترخاء والمتعة وقضاء أوقات الفراغ، أو لأهداف أخرى على ألا يكون الهدف السفر مقابل أجر مادي في المكان الذي تمت زيارته، وهذا التعريف الرسمي الذي أطلقته منظمة السياحة العالمية، وقد تكون السياحة داخلية أيّ زيارة مواطني الدولة لأماكن مختلفة من دولتهم، أو خارجية وهي السفر من بلد لآخر للمشاركة والاستمتاع بأداء الكثير من النشاطات المختلفة.

السياحة والتنمية الاقتصادية

إن السياحة في الدول المتطورة تبرز كرافد أساسي في التنمية الاقتصادية ولذلك نجد ضخامة الاستثمارات المختلفة في القطاع السياحي كما حدث في إيطاليا وإسبانيا واليونان والمكسيك وتركيا، وغيرها من البلدان التي حققت تقدماً كبيراً في هذا المجال.

 أهم المزايا التي تبين دور السياحة في التنمية الاقتصادية
تعتمد العديد من الدول على السياحة، كمصدر مهم من مصادر الدخل الوطني، واستطاعت هذه الدول الحصول على مدخولات سنوية كبيرة من القطاع السياحي كما يحدث في الولايات المتحدة وإسبانيا وإيطاليا واليونان والنمسا وسويسرا وفرنسا وإنكلترا وتركيا، وغيرها من بلدان العالم. إن الدخل السياحي له شأن كبير في اقتصاديات الدول السياحية. فهو يعزّز ميزان المدفوعات ويعتبر مصدراً كبيراً لتوفير فرص العمل للمواطنين مما يدعم مستواهم المعاشي والاجتماعي. ولأهمية السياحة فقد أصبحت ترتبط بالتنمية الاقتصادية ارتباطاً وثيقاً بعد أن كانت عِلماً مجرداً يدرس في الجامعات والمعاهد. وتعتبر السياحة أحد العناصر الأساسية للنشاط الاقتصادي في الدول السياحية، اهتمت بها المنظمات العالمية كالبنك الدولي ومنظمة اليونسكو التي أصبحت تنظر إلى السياحة كعامل أساسي ومهم للتقريب بين الثقافات.
وكمثال على أهمية السياحة في قطاع العمل، ووفقاً لتقارير (المجلس العالمي للسياحي والسفر (WTTC)) فإن صناعة السياحة والسفر ساهمت في إيجاد أكثر من مليون فرصة عمل شهرياً بشكل مباشر أو غير مباشر في جميع أنحاء العالم خلال القرن الماضي. وقد تضاعفت فرص العمل في السنوات الأخيرة والتي توفرها صناعة السياحة والسفر في معظم بلدان العالم.
تعتبر السياحة مصدراً مهماً من مصادر اكتساب العملات الأجنبية وذلك بما ينفقه السائح على السلع والخدمات من هذه العملات، ولا ينكر أن العملات الصعبة، خصوصاً في الدول النامية كمصر وتونس والمغرب، تمكن البلد من استيراد السلع والخدمات وتسند العملة المحلية ما يؤدي إلى التقليل من التضخم وغلاء المعيشة.

يتجه العالم بخطى سريعة نحو توظيف التقنيات الحديثة في كل جزئيات العمل السياحي سواء في:

إعداد ونشر المعلومات السياحية.
ترتيب وتنفيذ البرامج السياحية.
إعداد وتأهيل الكوادر السياحية.
تصميم وبناء المنشآت الفندقية والترفيهية للسائحين.
أهمية السياحة 

ترجع أهمية السياحة على الفرد نفسه وعلى الدولة التي تستقبل الزوّار ومن هذه الفوائد ما يلي:-

تحقيق التوازن الاجتماعي وتقارب الدخول بين الأفراد. 
زيادة الرقي الحضاري والاهتمام بالحضارات والمعالم السياحية، وهي وسيلة لتبادل الثقافات والحضارات بين الشعوب مثل: اللغات والآداب والفنون وغيرها. 
تحقيق التفاهم بين الشعوب وتبادل الأفكار والمعرفة والتعرف على عادات وتقاليد وقيم الدول الأخرى، مما يدعم التراث الانساني ويوسّع الحلقة الحضارية. 
الاهتمام بالقيم الجمالية والمعالم الفنية والتعرف على المهارات الخاصة بالشعوب ومشاركتهم الاحتفالات الخاصة وإحياء العادات الدينية والأنشطة المتنوعة. 
تقليل البطالة وتوفير فرص عمل للشباب في الفنادق ومكاتب السياحة والإرشاد. 
تغيير نفسية السائح ونمط حياته الروتيني.
أنواع السياحة حسب الموقع الجغرافي 
السياحة الداخلية: هي انتقال الشخص من مكان إلى آخر داخل حدود دولته والإقامة فيه ليوم واحد على الأقل بغرض الترفيه. 
السياحة الإقليمية: هي انتقال الشخص وسفره إلى إحدى الدول المجاورة، ويتميز هذا النوع بقصر المسافة المقطوعة وقلّة التكلفة وتعدد وسائل النقل. 
السياحة الخارجية: وهي انتقال الشخص بين القارات وإلى الدول الأجنبية البعيدة، ويتميز هذا النوع بثبات القوانين واحترام السائح وتوفر الأمن والاستقرار. 

أنواع السياحة حسب مدة الإقامة السياحة الموسمية: هي السياحة في أوقات معينة، وسُميت بالموسمية لارتباطها بموسم مُحدد من العام. 

السياحة العابرة: هي لا ترتبط بوقت محدد من السنة وتكون عبر الطرق البرّية بالحافلات السياحية أو عبر الطرق الجوّية بالطائرات.
 أنواع السياحة حسب العدد السياحة الفردية
سياحة شخص أو مجموعة من الأصدقاء معًا دون اعتمادهم على برنامج منظم، فيتمتعون بالمكان وفقًا لأوقات فراغهم وقدرتهم المالية. 
السياحة الجماعية: سياحة منظمة في مجموعات تسير وفق برنامج سياحي تُنظّم فيها المجموعة برنامجها لوحدها أو تبعًا لإحدى شركات السياحة والسفر. 
أنواع السياحة حسب الغرض السياحة الترفيهية

 أكثر أنواع السياحة انتشارًا والهدف منها الاستمتاع والبهجة والترويح عن النفس. 

السياحة الثقافية: وهدفها الاطلاع على ثقافات الشعوب والدول الأخرى وزيارة المتاحف والآثار. 
السياحة الدينية: هي زيارة الأماكن المقدّسة والقيام بالأعمال الخيرية. 
السياحة العلاجية: هي زيارة الأماكن التي يتواجد فيه الينابيع والمياه المعدنية والرمال والطين التي تُعالج الأمراض الجلدية وغيرها. 
السياحة الرياضية: وهي السياحة لممارسة الرياضات المُفضّلة مثل الغوص وتسلق الجبال والتزلق على الثلج وحضور المباريات والفعاليات. 
السياحة السوداء: والتي تعني الاهتمام بزيارة أماكن حدث بها كوارث طبيعية وحروب ومجازر.
شارك المقالة:
4 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

مقالات عشوائية

تعرف على فوائد التين
أول طبيبة في الإسلام
ماهي فوائد البطيخ لإنقاص الوزن
من أسماء الصحابيات
وفاة السيدة فاطمة الزهراء
ماهي فائدة ثمرة الكيوي
صفات أم المؤمنين السيدة عائشة
تعرف على فوائد عصير الجوافة
زينب رضي الله عنها
تعرف على فوائد عصير التوت
تعرف على فوائد الصبار الصحية
خديجة رضي الله عنها
ماهي فائدة ثمرة جوز الهند
من صفات الصحابيات
ماهي فائدة فاكهة الكاكا
التصنيفات تصفح المواضيع دليل شركات العالم
youtubbe twitter linkden facebook