ما آثار المعاصي شرعاً وقدراً

الكاتب: علا حسن -
ما آثار المعاصي شرعاً وقدراً.

ما آثار المعاصي شرعاً وقدراً.

 

ثار المعاصي شرعاً وقدراً:
 

لقد أوضح ابن القيم رحمه الله أن للوقوع في معاصي الله تعالى وانتهاك حرماته، لها آثارعقابية شرعاً وقدراً، تحيط بالعاصي وتلمُّ به وهي في مجموعها تنقسم إلى قسمين:

– قدريةً.

– شرعية.
 

العقوبات القدرية:
 

العقوبات القدرية هي ما ينتج من انتهاك حرمات الله، وارتكاب معاصيه من الآثار العقابية القدرية المذمومة المضرة بالدين والجسد والقلب وغير ذلك؛ ممّا يحيط بالعاصي ويلم به في مراحل سفره، سواء كان في الدنيا أو الآخرة وهي متفاوتة بحسب تفاوت المعاصي في درجاتها ومضراتها.
 

أنواع المعاصي العقابية القدرية:
 

ومن آثار المعاصي العقابية القدرية، فقد ذكر ابن القيم رحمه الله تعالى أنوعاً كثيرة من الآثار العقابية في كتاب الداء والدواء، ولكن في معرض كلامه عن أسباب الصبر عن معاصي الله تعالى في “طريق الهجرتين” فقد ساق منها جملة على سبيل الإجمال فقال:” منها سواد الوجه، ظلمة القلب، ضيقةً وغمه، حزنه وألمه وانحصاره، شدة قلقه واضطرابه، تمزيق شمله، ضعفه عن مقاومة عدوه، تعرّيه عن زينته بالثوب الذي جعله الله له وزينه به، العصرة التي تناله، القسوة والحيرة في أمره، تخلي أهله وناصرينه عنه، تولي عدوه المبين له، تواري العلم الذي كان مستعداً له عنه، نسيان ما كان حاصلاً له أو على ضعفه، ومرضه الذي استحكم به وهو الموت لا شك، فالذنوب تميت القلب ومنها إهانة بعد عزّ وغير ذلك الكثير.
 

 

 

شارك المقالة:
89 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

التصنيفات تصفح المواضيع دليل شركات العالم
youtubbe twitter linkden facebook