ما أثر الثقافة على إدارة الأعمال الدولية؟

الكاتب: رامي -
ما أثر الثقافة على إدارة الأعمال الدولية؟
"

ما أثر الثقافة على إدارة الأعمال الدولية؟.

يحاول بعض العلماء التأكيد على تقارب الثقافات بين الأمم والشعوب؛ ممّا يسبب ذوبان الاختلافات التي تراكمت عبر الزمن الطويل من التاريخ الثقافي، وهذا نتيجة لتقدم تقنيات الاتصالات والمعلومات التي مكنت الإنسان من أن يطلع ويتعرف على مختلف بيئات الثقافة العالمية من جهة، والتوجه نحو ترسيخ القيم والمعتقدات لبعض الثقافات الوافدة مثل الثقافة الأمريكية التي أصبحت تغزو أعلب دول العالم؛ بسبب الكمية الهائلة من المكونات الثقافية التي تصدرها وتقوم بنشرها عبر المؤسسات العلمية والثقافية والإعلامية؛ حيث بدأت العديد من البلدان المتقدمة وضع سياسات واستراتيجيات لتحافظ على تراثها الثقافي بعيدة عن الانحراف نحو الثقافة الدخيلة.
والثقافات تتلاحق وتتقارب ومن الممكن أن تتشابه في البيئات المتشابهة، لكنها لا يمكن أن تتطابق لتصبح ثقافة نمطية واحدة موحدة تُطبق على الجميع. والدارس لهذه الفوارق الثقافية يتأكد بأن الفوراق الثقافية قائمة وموجودة في بلد واحد وستبقى هذه المشكلة قائمة، ويجب أن تقوم إدارة الأعمال الدولية أن تراعيها وأن لا تقلل من أهميتها.
الاتجاهات على المستوى العالمي لتشابه واختلاف الثقافات:
تقارب المسافات الزمنية وانتشار القنوات الفضائية والانترنت الذي يزيد من معرفة الشعوب بتقافة الدول الأخرى.
تشابه الأشكال التنظيمية في المؤسسات الإنتاجية والخدمية وأيضًا في المنظمات غير الربحية.
التشابه في الذوق الاستهلاكي من حيث المأكل واللباس والسكن وغيرها.
التشابة بين المكونات الثقافية للشعوب قد يكون ظاهرًا، لكن أفراد المجتمع في المضمون مختلفين من حيث العادات والتقاليد والمعتقدات وغيرها من الموروث الثقافي، والمؤشرات على ذلك كثرة الهجرات إلى الكثير من الدول المتقدمة من العرب وغيرهم الذين ما زالوا متمسكين بقيمهم ومعتقداتهم، رغم مرور عِدَّة أجيال في بلاد المهجر.
طرق الترفيه المنتشرة عالميًا مثل السياحة الخارجية والسياحة الداخلية، زيارة المتاحف والمراكز الثقافية ومشاهدة المباريات.
والمهم في ظل هذه التباينات الثقافية في الجوهر باقية ومؤثرة والمطلوب، هو معرفة درجات الاختلاف ومدى التأثير على البرامج والسياسات لشركات الأعمال الدولية عندما تدخل السوق للدول المضيفة، ولا يمكن الوثوق بإمكانية الاعتماد على التقنيات والاتصالات والمعلومات، كوسيلة تقود الأمم والشعوب والدول في قالب واحد.
"
شارك المقالة:
32 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

التصنيفات تصفح المواضيع دليل شركات العالم
youtubbe twitter linkden facebook