ما هي الآثار الجانبية لقلة النوم على صحة الجسم

الكاتب: وسام ونوس -
ما هي الآثار الجانبية لقلة النوم على صحة الجسم

 

 

ما هي الآثار الجانبية لقلة النوم على صحة الجسم

 

إنّ النوم لساعات قليلة من شأنه التسبب في العديد من الآثار الجانبيّة الجسديّة والعقليّة والنفسيّة على حدٍ سواء. ومن الجدير بالذكر أن معدّل النوم طبيعياً عند المراهق 8-10 ساعات يومياً، أمّا البالغ فيحتاج إلى 7-9 ساعات نوم يومياً.

 

أثر قلة النوم على الصحّة

وقلة النوم تسبب العديد من المشاكل الصحية لدى الإنسان، وأهم هذه المشاكل:

  • التسبب في الموت على المدى البعيد.
  • زيادة معدّل وقوع الحوادث كحوادث السير مثلاً، والناتجة عن عدم حصول السائق على الراحة المطلوبة وساعات النوم الكافية.
  • الحدّ من نشاط الجينات في الجسم؛ الأمر الذي يؤثر في الوظائف الداخليّة لجسم الإنسان.
  • الإصابة بالعديد من المشاكل الصحّيّة، كالسكّري، والسكتات الدماغيّة، وأمراض القلب وارتفاع ضغط الدم.
  • التأثير على الجهاز المناعي، وتقليل قدرته على مقاومة الأمراض.
  • الإصابة بالاكتئاب.
  • الحدّ من القدرة على التركيز والتفكير؛ الأمر الذي يؤدي إلى ضعف في عمليّة التعلّم وتدنّي الدرجات الأكاديميّة تبعاً لذلك. وكذلك الحدّ من القدرة على تفسير الأحداث بالشكل السليم.
  • الإضرار بالبشرة؛ حيث يؤدي إلى تورّم العينين وشحوب البشرة إضافة إلى ظهور الهالات السوداء والخطوط المزعجة على الوجه.
  • إنّ النوم المنتظم وبالقدر الكافي ينظم عمليّة الجوع والحفاظ على الشهيّة، وبمفهوم المخالفة فإنّ النوم لساعات قليلة من شأنه زيادة الوزن؛ نظراً لزيادة إنتاج هرمون الجريلين الذي يحفّز الشعور بالجوع.

 

طرق الحصول على نوم عميق

للحصول على نوم عميق وصحي يمكن اتباع بعض هذه الطرق:

  • تخصيص روتين يومي قبل النوم، كتنظيف الأسنان مثلاً، وغسل الوجه أو الوضوء وأداء صلاة الوتر، وإطفاء الأضواء؛ فهذه الأشياء تبعث إشارة للعقل بأنْ موعد النوم قد حان؛ ليساعد على الاسترخاء والهدوء اللازمين للنوم.
  • اختيار وسادة صحّيّة؛ ويفضّل أن تكون وسادة ناعمة مصنوعة من الألياف الطبيعيّة. وكذلك جيّدة للرقبة وللعمود الفقري.
  • تناول الأطعمة المساعدة على النوم، مثل الموز لاحتوائه على الميلاتونين، والحليب لاحتوائه على التربتوفان، وشاي البابونج.
  • أخذ حمّام دافئ قبل النوم بساعتين.
  • ارتداء لباس يحافظ على حرارة الجسم أثناء النوم.
  • تهيئة الغرفة للنوم، عن طريق تنظيف السرير وترتيبه، واستخدام طلاء هادئ لجدران الغرفة؛ ليساعد على الاسترخاء.
  • التخلّص من الحيوانات الأليفة من غرفة النوم، كالقطط والكلاب.
  • التدليك حول العينين ومنطقة الفم والعنق بحركة دائريّة بأطراف الأصابع لدقيقة.
  • الاستماع إلى شيء أثناء النوم، كالروايات أو الموسيقى أو القرآن.
  • التقليل من تناول الكافيين بعد منتصف اليوم قدر الإمكان، كالقهوة والشاي والمشروبات الغازيّة؛ فهي تسبب الأرق.
  • تناول وجبة خفيفة قبل النوم، كالموز والحليب مثلاً؛ وذلك لأنّ الطعام الدسم من شأنه إحداث اضطرابات في الجهاز الهضمي تحول دون النوم براحة، وكذلك فإنّ النوم على جوع من شأنه إيقاظ الشخص ليلاً لتناول الطعام.

 

شارك المقالة:
6 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

مقالات عشوائية

تفسير الآية رقم (38) من سورة آل عمران
تفسير الآية رقم (39) من سورة آل عمران
تفسير الآية رقم (40) من سورة آل عمران
تفسير الآية رقم (41) من سورة آل عمران
تفسير الآية رقم (42) من سورة آل عمران
تفسير الآية رقم (43) من سورة آل عمران
تفسير الآية رقم (44) من سورة آل عمران
تفسير الآية رقم (45) من سورة آل عمران
تفسير الآية رقم (46) من سورة آل عمران
تفسير الآية رقم (47) من سورة آل عمران
تفسير الآية رقم (48) من سورة آل عمران
تفسير الآية رقم (49) من سورة آل عمران
تفسير الآية رقم (50) من سورة آل عمران
تفسير الآية رقم (51) من سورة آل عمران
تفسير الآية رقم (52) من سورة آل عمران
التصنيفات تصفح المواضيع دليل شركات العالم
youtubbe twitter linkden facebook