متى تضع الفأس؟

الكاتب: المدير -
متى تضع الفأس؟
"متى تضع الفأس؟

 

نعم؛ متى تضع الفأس؟

تجد بعض البشر فأسَه على كتفِه، لا يكلُّ ولا يملُّ مِن ضرب هذا وتخويف ذاك، وعندما يضع الفأس من على كتفه لبرهة من الزمن، يكون ذلك فقط لشحذه وتقويم ما أصابه من ثلمات جرّاء احتدام المعارك التي لا تَنتهي ولا تقف.

 

هل أنا أبالغ؟ أم أن هذه حقيقة بعض الناس في هذه الحياة؟

بل هي الحقيقة بعينها، ولكن عددهم قليل، ومن يتألّم منهم كثير جدًّا، وخاصة الأقربين.

 

لو تعمَّقنا قليلاً في تكوينهم النفسي لوجدتَ فيهم حدَّةً في الطبع، وتقلُّبًا في المزاج، وحبَّ سيطرة، وأنانيةً مفرطة، وحبَّ زوال النعمة حتى من أقرب الأقربين، المهم - والمهم فقط لديهم - بقاءُ تفوُّقهم وتميزهم واعتلائهم منصَّات التتويج.

 

متى ستعود؟ وإلى أين ستنتهي؟ تذكَّر أن هذه الحياة قصيرة، وقيمتها أقل مما تظنُّ بكثير، لماذا هذه الجروح الغائرة التي أحدثتَها فيمَن حولك؟! إنهم بشر مثلك، لهم طموحاتهم وآمالهم وأحاسيسُهم ومشاعرهم، لماذا تصرُّ على أذيَّتِهم وهضم حقوقهم من أجل نفسك الطاغية.. لماذا؟!

 

ولعلي أُرسل رسالةَ محبٍّ إلى هؤلاء الذين لم يتذوَّقوا أجمل ما في هذه الحياة وأرقى وأسمى ما فيها سماحةً وطلاقةً في الوجه، ورحمةً في القلب، وبصيرة وحكمة في العقل والفؤاد.

 

ماذا ستجني غير التعب والكدر وهمِّ الليل والنهار، وهي نهاية يدركها كل عاقل ومجرِّب؟!

 

وهل لهذه الفئة مِن علاج؟

نعم؛ لهم علاج، وعلاجهم أولًا بالإيمان بالله وتقواه.

 

وثانيًا: المواجهة والتصدِّي لطغيانهم حتى يتمَّ وضع حدٍّ لتجاوزاتهم على حقوق الآخرين حتى يعودوا إلى رشدهم وإنسانيتهم.


"
شارك المقالة:
4 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

التصنيفات تصفح المواضيع دليل شركات العالم
youtubbe twitter linkden facebook