معلومات عن توزيع السكان

الكاتب: وسام ونوس -
معلومات عن توزيع السكان

 

 

معلومات عن توزيع السكان

 

يختلف توزيع السكان من منطقة إلى أخرى سواء داخل الدولة الواحدة أم بين دول العالم، ويرجع ذلك إلى عدّة أسباب منها عوامل طبيعيّة ومنها عوامل من صنع الإنسان، فعلى الرغم من تراجع تأثير العوامل الطبيعيّة بسب التقدّم التكنولوجيّ البشريّ، إلا أنّها ما زالت من العوامل المؤثرة في توزيع السكان.
 
 
 
العوامل المتحكمة في توزيع السكان
العوامل الطبيعيّة
التضاريس: تُظهر الخرائط السكانيّة العلاقة بين التضاريس وتوزيع السكان، إذ إنّ الإنسان بطبعه يتجه للسكن والإقامة في المناطق السهليّة، فكانت السهول الفيضيّة من أكثر المناطق كثافة سكانيّة كما كانت من المناطق التي استوطن بها الإنسان في مراحل حياته الأولى، ومارس حرفة الزراعة كما هو الحال في دلتا النيل أو بلاد الرافدين في بلاد الشام، فالمناطق السهليّة تساعد على حركة المواصلات على عكس المناطق الجبليّة، وعلى الرغم من أنّ تكون الجبال كانت ملجئاً لبعض الأقليّات التي كانت تحتمي فيها.
المناخ: للمناخ دور كبير وأساسيّ في توزيع السكان في الدولة الواحدة أو على مستوى دول العالم لما للمناخ من تأثير في التربة وفي الغطاء النباتي، وفي سلوك وبنية الإنسان نفسه، وتعتبر درجة الحرارة والأمطار أهم عنصرين مناخيين يؤثران في توزيع السكان، حيث يتركز وجود السكان في المناطق المعتدلة وشبه المعتدلة بينما في المناطق الحارة تعتبر مناطق طرد سكانيّ.
الموارد المائيّة: تعتبر الموارد المائيّة من العوامل المهمة في جذب السكان على العكس من المناطق التي تفتقر للمياه كما هو الحال على ضفاف نهرَي دِجلة والفرات حيث التركّز السكانيّ الكبير في العراق، وكذلك على ضفاف نهر النيل في مصر، وإنّ توفّر الغذاء يرتبط إلى حد بعيد بتوفّر المياه الجارية حيث يمكن أن تُزرع منتجات توفر الغذاء للسكان.
 
 
العوامل الاقتصاديّة
الحرفة السائدة وتوفّر العمل، فهناك أمثلة كثيرة على حدوث تغيرات في المعايير المهمة بتوزيع السكان فالمناطق الصحراويّة التي تتميز بارتفاع حرارتها وبندرة أمطارها تعتبر من المناطق الطاردة للسكان، إلا أنّ توفر فرص العمل يلغي جميع السلبيات السابقة ويجعل منها مناطق جذب سكانيّ، بل تصبح من أكثر المناطق جذباً للسكان كما حو الحال في دول الخليج العربي، فبعد أن كانت مناطق قليلة السكان وسكانها الأصليين يتنقلون من مكان إلى آخر أصبحت من أكثر المناطق كثافة للسكان على مستوى المنطقة.
العوامل السياسيّة والحروب، فتكون الأنظمة السياسيّة عامل طرد سكانيّ إذا اتبعت سياسة التمييز العنصريّ أو إذا تعرضت فئة من المجتمع إلى الاضطهاد فتكون مجبرة على الهجرة والبحث عن مكان إقامة تجد فيه الأمن، كما تهجر الحروب السكان الأصليين طلباً للأمن فتصبح مناطق الحروب خالية من السكان.
شارك المقالة:
10 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

التصنيفات تصفح المواضيع دليل شركات العالم
youtubbe twitter linkden facebook