معلومات عن كيفية تكوين الكثبان الرملية

الكاتب: وسام -
معلومات عن كيفية تكوين الكثبان الرملية

 

 

معلومات عن كيفية تكوين الكثبان الرملية

 

تُعرّف الكثبان الرملية (بالإنجليزية: Sand dunes)؛ بأنّها تجمعات وتراكمات لحبيبات الرمال على هيئة أكوام أو تلال بواسطة الرياح وتحت تأثير عامل الجاذبية الأرضية، وتتشكّل هذه الكثبان في أيّ مكان يُمكن أن تتطاير فيه حبيبات الرمل مثل؛ الصحاري، والشواطئ، والأماكن الزراعية المهجورة في المناطق شبه القاحلة. 
 
ويُطلق على مجموعة الكثبان الرملية مسمى حزام الكثبان الرملية (بالإنجليزية: dune belt)، أو حقل الكثبان الرملية (بالإنجليزية: dune field)، و لدى جميع الكثبان الرملية جانبين هما:
 
الجانب المواجه للرياح (بالإنجليزية: windward)؛ وهو الجانب الذي تهب فيه الرياح فتتحرك فيه حبيبات الرمل.
الجانب المنزلق (بالإنجليزية: slipface)؛ وهو الجانب الذي لا تهب فيه الرياح، وهو أكثر سلاسة من الجانب المواجه للرياح.
ومن الجدير بالذكر أنّ قوة الرياح تؤثر بشكل كبير على شكل وحجم الكثبان الرملية المتنوعة، و يشار إلى أنّ معظم الكثبان الرملية تكون أطول في الجانب المواجه للرياح الذي تتحرك الرمال فيه إلى الأعلى، بينما يكون الوجه المنزلق أقصر في وجه هبوب الرياح.
 
ويُدرج فيما يأتي طريقة تكوين الكثبان الرملية:
 
يبدأ تكوين الكثيّب الرملي عندما تهب الرياح المحملة بالرمال وتتراكم فوق بعضها البعض مكونًة كومة رملية صغيرة.
تبدأ هذه الرمال بالتكدس في الجانب المواجه للرياح إلى أن تنهار حافة الكثيّب الرملي نتيجة ثقل وزنها.
يحدث الإنهيار عندما تصبح زاوية الكثيب الرملي أكبر من أن تتحمل وزن الرمل، ويُطلق عليها زاوية الراحة والتي تتراوح ما بين 30-34 درجة، مع الأخذ بعين الاعتبار حجم حبيبات الرمل وسرعة الرياح واستدارة تلك الحبيبات.
تبدأ الكثبان الرملية بالتحرك بعد انهيارها وذلك مع اتجاه الرياح، وفي حال عدم وجود الرياح أو أيّ نوع من المُعيقات فإنَّها تتحرك بالاتجاه المعاكس مكونًة كثبان البرخان (بالإنجليزية: barchan dunes).
أنواع الكثبان الرملية
تصنّف الكثبان الرملية المتنوعة حسب شكلها وديناميكياتها وأسباب تكوّن الكثبان الرملية بأشكال مختلفة، والذي يحدث بالاعتماد على عِدّة عوامل رئيسية وهي؛ وجود المُعيقات التي تمنع اندفاع الرياح مثل الصخور أو المنحدرات، وتوفّر الغطاء النباتي، وعملية التراكم الذاتي للرمال في هيئة أكوام. [٥] ويُدرج فيما يأتي أبرز أنواع الكثبان الرملية:
 
الكثبان الرملية الشاطئية
تعرف بأسم الكثبان الرملية الساحلية (بالإنجليزية: Coastal Sand Dunes)؛ وهي كثبان تتشكّل عند الحد الفاصل بين البحر واليابسة وتتكوّن من الرمال والصخور المأخوذة من الأرض، وتُحدّد هذه الكثبان بالاعتماد على عدّة عوامل منها؛ شكل الخط الساحلي، وشكل الشاطئ، والتيارات وارتفاع المحيط، وأحداث العواصف، وحجم حبيبات الرمل.
 
ونظرًا لأنّ هذه الكثبان في تغيير دائم كان يجب الحد من انتقال الكثبان الرملية إلى المناطق المتقدمة وحمايتها، إذ يمكن تثبيت الكثبان الرملية للحدّ من المخاطر التي قد تنجم عنها، وذلك من خلال الزراعة المكثّفة للنباتات، والتي تعتبر من أهم طرق تثبيت الكثبان الرملية.
 
الكثبان الرملية القارية
تتشكّل الكثبان الرملية القارية (بالإنجليزية: continental sand dunes)؛ نتيجة وجود الرواسب الرملية الناشئة من عملية التّصحر في رواسب البحيرات أو التغيرات الصخرية؛ والتي بدورها توفر كميات كبيرة من الرمال، والتي تدفعها الرياح في ظل الظروف المناخية ذات الطابع الجاف أو شبه الجاف مع غياب وجود غطاء نباتي يمنعها من الانتقال،[٧] ممّا يؤدي إلى نشوء الكثبان الرملية القارية مثل تلك الموجودة في صحاري قارة أستراليا.
 
الكثبان الهلالية
تتمتّع الكثبان الهلالية (بالإنجليزية: Crescent dunes) بوجود طرفين مواجهين للرياح، وتتشكل هذه الكثبان نتيجة هبوب الرياح المحمّلة بكميات مختلفة من الرمال وبقوة متفاوتة تندفع من نفس الاتجاه، وتُعتبر من أشهر الكثبان الرملية المتحركة التي تنقلها الرياح في كل عام على امتداد الصحراء بارتفاع يصل إلى 15 متر، ويُطلق على هذه الكثبان أيضاً كثبان البرخان،[٩]وعادًة تنتشر كثبان البرخان في صحراء الربع الخالي.
 
الكثبان القوسية
يُطلق عليها الكثبان المكافئة (بالإنجليزية: parabolic dunes)؛ وتتميز بأنّ لها أطراف محدبة وتأتي على شكل حرف (U) ولها أذرع متطاولة تعاكس اتجاه الرياح، وتسمى أيضًا بالكثبان المتفجرة، وتتواجد عادةً في الصحاري الساحلية، ومن أطول هذه الكثبان المعروفة كثيّب له ذراع يبلغ طوله 12 كم.
 
الكثبان السيفية
تُعرف الكثبان السيفية (بالإنجليزية: sword dunes)؛ بمسمى الكثبان الطولية (بالإنجليزية: Longitudinal dunes)؛ وتتميز بأنّ لها أذرع متطاولة ومتوازية وتكون باتجاه الريح، كما تتميز أيضًا بقممها الحادة، ويمكن أن يصل ارتفاعها إلى 300 متر وطولها 300 كم، مثل تلك الكثبان الموجودة في صحراء الربع الخالي في شبه الجزيرة العربية، والتي يصل طولها حوالي 200 كم و يتجاوز ارتفاعها حاجز الـ 300 متر. 
 
الكثبان الهرمية
تُعرف الكثبان الهرمية (بالإنجليزية: pyramidal dunes)؛ بمسمى الكثبان النجمية (بالإنجليزية: Star dunes) وهي عبارة عن تلال رملية لها جوانب منزلقة على 3 أذرع أو أكثر وتصدر من المركز المرتفع للتلال الرملية، وعادةً تتراكم هذه الكثبان في المناطق التي تتعدد فيها اتجاهات الرياح، إذ تتشكّل وتنمو على نحوٍ متصاعد وليس جانبي.
 
تنتشر بكثرة في الصحاري الشرقية، ويمكن أن تتشكّل في الصحاري الأخرى بالقرب من حدود البحار الرملية، بالقرب من المناطق الطبوغرافية، ومن الأمثلة على هذه الكثبان تلك الموجودة في جنوب شرق صحراء بادين جاران القابعة في الصين، والتي تُعتبر من أطول أنواع الكثبان الرملية في العالم إذ يصل ارتفاعها إلى حوالي 500 متر.
 
الخلاصة
تصنّف الكثبان الرملية بالاعتماد على شكلها، وأماكن انتشارها، وارتفاعاتها وغيرها من العوامل التي تعتمد عليها، ومن أبرز أنواع هذه الكثبان هي؛ الكثبان الساحلية، والقارية، والهلالية، و القوسية، والهرمية، ولتفادي مخاطر الكثبان الرملية بالتحرك نحو المناطق المجاورة لها يتمّ التركيز على زيادة الغطاء النباتي فيها، وتنتشر هذه الكثبان الرملية بكثرة في الصحاري والشواطئ والأماكن الزراعية القاحلة.
شارك المقالة:
12 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

التصنيفات تصفح المواضيع دليل شركات العالم
youtubbe twitter linkden facebook