موضوع عن الربا وانواعه

الكاتب: رامي -
موضوع عن الربا وانواعه
محتويات المقال

موضوع عن الربا وانواعه
أنواع الربا
حكم الربا في الإسلام والديانات الأخري
أضرار الربا

نقدم إليكم اليوم موضوع عن الربا وانواعه ، حيث يمكن تعريف الربا لغوياً علي أنه الزيادة من ناحية العدد،وقد تكون تلك الزيادة من نفس الشئ أو شئ يختلف عنه، كما أن الربا يطلق علي أي شئ يتم تزويد سعره بدون وجه حق.

أما المعني العام للربا شرعاً زيادة يتم إضافتها علي الدين مقابل امتداد المدة، ويعرف الربا اصطلاحاً بعدة تعريفات فعند الحنابله يعني”أن تقوم بعمل زيادة في أشياء مخصوصة”.

اما عند الحنيفة تم تعريف الربا علي أنه”الفضل الذي يخلو عن العوض”، ويعد الربا من أكبر المحرمات وحرمه الله تعالي في كل الشرائع،مما يشير إلي خطره الكبير علي الفرد والمجتمع نظراً لما يترتب عليه من فساد اقتصادي واجتماعي، وهناك فرق كبير بين البيع والربا،فالبيع يعني إعطاء سلعة بمقابل مادي، أما الربا يعني زيادة علي الثمن الأصلي عندما يأتي الموعد مع عدم القدرة علي التسديد،في البيع تتحقق مصلحة متبادلة للطرفين وفيه احتمال للربح والخسارة، أما الربا يكون استغلال الغني لاحتياج الفقير للمال وفي الربا الربح مضمون ومن الممكن أن يزيد مع مرور الوقت،والبيع يفيد اقتصاد الدولة ويساعد في سد حاجات الناس، لكم الربع يضر باقتصاد الدولة ويستغل حاجات الناس، وينشر الغل والحقد بين الناس،والربا نوعان : ربا النسيئة، وربا الفضل، سنقدم لكم اليوم بحث عن الربا علي موسوعة في السطور التالية.

موضوع عن الربا وانواعه
أنواع الربا
ربا الديون : وفي هذا النوع يتم فيه زيادة علي المال نظراً لعدم القدرة علي السداد، أي أن تقوم باقتراض بعض المال من أحد الأشخاص فيعطيك المال علي أن تقوم بتسديده بعد فترة، ولكن هناك شرط إضافة مبلغ معين علي المبلغ المقترض، وتم استخدام هذا الأسلوب في الجاهلية، وهو السلوب الذي يستخدمه البنوك في الوقت الراهن.
ربا البيوع: وهو عبارة عن قيامك ببيع البضائع أو الأموال أو العملة بالعملة نفسها، ولهذا النوع شقان هما:
ربا الفضل:هو أن تقوم بالبيع مع زيادة أحد الشيئين علي الآخر، كأن تقوم ببيع كيلو من اللحم الجيد بأربعة كيلو من اللحم الأقل في الجودة،وقد أجمع العلماء عل تحريم ربا الفضل.
ربا اليد: هو أن تقوم بالبيع مع تأخير سداد البديل، كأن خمسة من الأغنام في مقابل ستة من الإبل،دون أن يأخذ كلاً من الطرفين البضاعة كاملة، أو استلام واحد منهم فقط، وفي هذا النوع من الربا لا يتم فيه تحديد موعد استلام البديل.
ربا النسيئة:هو تأجيل القيام بتسديد الدين، كأن تقترض من أحدهم خمسين جنية،ثم تقوم بردها مئة جنية إذا قمت بالتأخر عن موعد التسديد، وقد تم تحريم هذا النوع من الربا في القرآن الكريم والسنة النبوية.
حكم الربا في الإسلام والديانات الأخري

كان الاعتماد علي الربا من أهم الأعمدة في الجاهلية لكسب الأموال ،حتي جاء الإسلام وحرم الربا من خلال السنة النبوية والقرآن الكريم وإجماع المسلمين والفقهاء علي ذلك تحريماً قطعياً

وجاء ذلك في قوله تعالي{الذين يأكلون الربا لا يقومون إلا كما يقوم الذي يتخبطه الشيطان من المس ذلك بأنهم قالوا إنما البيع مثل الربا وأحل الله البيع وحرم الربا فمن جاءه موعظة من ربه فانتهى فله ما سلف وأمره إلى الله ومن عاد فأولئك أصحاب النار هم فيها خالدون}.
كما أن تم تحريم الربا لعدة أسباب منها أنه يؤدي إلي تدمير اقتصاد الدول ، ويقوم علي استغلال احتياج الفقراء للأموال، ويعمل علي ضياع المعروف في المجتمع، كما أنه يعمل علي نشر الغل والكراهية بين الناس، وهو حرام خبيث.
وفي الديانات المسيحية واليهودية قد تم تحريم الربا أيضاً، وقد قيل في كتاب الإنجيل أقرضوا وأنتم لا ترجون شيئاً فيكون أجركم عظيماً” إنجيل لوقا الإصحاح السادس.

أضرار الربا

يوجد للربا العديد من الأضرار ومنها : أضرار اجتماعية واقتصادية وأخلاقية تؤثر علي المجتمع .

فالأضرار الاجتماعية تؤدي إلي عدم التكافؤ بين الأشخاص،وغياب العدل في توزيع الأموال، فيصبح هناك تباين في طبقات المجتمع هناك من هم أغنياء للغاية ، وهناك من هم فقراء.
ومن الأضرار الاقتصادية أن الربا يؤدي إلي ارتفاع الأسعار بشكل مبالغ فيه.
أما عن الأضرار الأخلاقية فالربا يجعل الشخص يستسيغ المعصية وفعل المحرمات، كما أنه يعمل علي نزع البركة من العمر والمال،والبعد عن أبواب الخير،والحرمان من الطيبات، وعدم استجابة الدعاء، ولذلك يجب الابتعاد عن الربا نظراً لخطورته وحرمته.
شارك المقالة:
13 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

التصنيفات تصفح المواضيع دليل شركات العالم
youtubbe twitter linkden facebook