نسبة الفائدة البنوك في المانيا

الكاتب: رامي -
 نسبة الفائدة البنوك في المانيا
فوائد البنوك في ألمانيا

فوائد البنوك في ألمانيا متعددة وذلك لأنها من أفضل الطرق لحماية أموال، الأفراد وخاصة المستثمرين والمؤسسات المختلفة والعمل على زيادتها، كما يفضل الأشخاص وضع أموالهم في البنوك وذلك لعدد من الأسباب فمثلا يجدونه المكان الآمن الذي يحافظ على أموالهم من السرقة ومن النقصان دون أي مخاوف.

فوائد البنوك في ألمانيا

تتعدد فوائد البنوك الألمانية فلم تقتصر فقط على الحفاظ على الأموال، بل تجعلها في زيادة بشكل مستمر بسبب الفوائد التي تقدمها البنوك لعملائها الذين يقومون بإيداع أموالهم لديهم وهذا الأمر سائد في كل بلاد العالم سواء كانت الفقيرة أو الغنية فهذا هو نظام البنوك ولكن الوضع في ألمانيا قد اختلف كثيراً، وسوف نذكر بعض من هذه الفوائد فيما يلي: من المعروف أن قيمة الفوائد في ألمانيا كانت كبيرة وخصوصاً بعد الحرب العالمية الثانية.

حيث كانت ألمانيا من الدول المتضررة بشكل كبير بسبب الحرب وكان جميع مواطنين ألمانيا يودعون أموالهم في البنوك الألمانية بسبب زيادة الفوائد.
 وقد وجدوا ذلك استثمار لأموالهم وكذلك أنه خير مكان لحماية أموالهم وظلت الحكومة الألمانية تحث المواطنين على العمل حتى تقدمت ألمانيا.
 وأصبحت الصناعة الألمانية هي الأولي عالميا في كثير من المجالات وأكثر هذه المجالات كان مجال السيارات.
 وأصبح الشعب الألماني كله يعمل ويقدس العمل وكل الأموال التي يحصل عليها يحتفظ بها في ألمانيا ويتمتع بسعر الفائدة.
 حتى حدث في ألمانيا استقرار فظلت الحكومة تقلل من سعر الفائدة تدريجياً مع كل مرة كان يتحسن فيها الاقتصاد لعدة أسباب منها إيجاد مكان للتخزين.
التغيرات التي طرأت على فوائد البنوك في ألمانيا

في ظل تقدم الدولة الألمانية وازدهارها وقد وصلت إلى أنه لا يوجد مواطن ألماني فقير وغير متعلم وعاطل أصبح الشعب الألماني ينعم بكثير من الرخاء ولكن هذا الرخاء أثر على الفائدة في البنوك فحدث التالي:

في البداية قد وصل معدل الفائدة في ألمانيا إلى 1? وهذا معدل فائدة لا يفيد كثير ولكناستنر الألمان في وضع أموالهم في البنوك بسبب أنهم أعتبر المواطن الألماني أنه مكان آمن يحمي الأموال من الصعب جدا سرقته.
وبسبب زيادة الأموال في خزائن ألمانيا لم تعد القدرة استيعاب البنوك تستطيع أخذ أموال من الناس فعملت على تخفيض الفائدة إلى أقل من 1? ولم يجدي هذا الحل فائدة.
فقامت الدولة الألمانية وهي الدولة الوحيدة الذي فعلت ذلك بإلغاء جميع الفوائد البنكية على جميع الأموال التي في خزائنهم وكان هذا مفاجأة ليست فقط للمجتمع الألماني ولكن لجميع الدول في الاتحاد الأوربي وخارج الاتحاد من الشرق الأوسط.
ولاحظت الدولة أيضا أن المواطنون الألمان استمروا بوضع الأموال في البنوك ولم تقل النسبة في المال ولكن أصبحت النسبة تزيد لأن مستوى المعيشة في ألمانيا كان متقدم ودخل المواطن كان يجعله يعيش في حياة ترف.
ما الحل الذي لجأت إليه ألمانيا في حل أزمة البنوك

كانت هذه المرة الأولى التي يحدث فيها أزمة بسبب فوائد البنوك في ألمانيا وقد فعلت الحكومة عدد من الإجراءات الصارمة التي أثارت واغضبت الشعب الألماني حيث أنها قامت بجعل الفوائد الخاصة بالبنوك تكون بالسالب بحيث أنها أصبحت تأخذ من الأموال التي تكون في البنوك وهذا ما جعل أكثر تعاملات الألمان تعامل نقدي ورقي في الفترة الأخيرة.

بماذا حل الألمان أزمة البنوك لديهم

في ظل هذه الإجراءات قام المواطنين الألمان بعدم وضع أموالهم في البنوك بسبب أزمة فوائد البنوك في ألمانيا حيث أنهم قد حولوا أموالهم في بنوك أخرى في أوروبا وضعوا أموالهم في بنوك عديدة خارج ألمانيا. 
شارك المقالة:
10 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

مقالات عشوائية

ما هي أعراض ناسور الجهاز الهضميّ
تردد قنوات المسلسلات الهندية
ما هو سكر الجلوكوز
الرجفان البطيني أعراضه ومضاعفاته وسبل الوقاية من حدوثه
ما هو تردد قناة بى ان سبورت الاخبارية
ما هي هرمونات الأنوثة
ماهو تردد قناة الوطنية التونسية
ما هو سبب التهابات المهبل
ما تردد قنوات الكأس
ماهو تردد قناة ناشيونال جيوغرافيك ابو ظبي
ما هو تردد قناة القاهرة والناس
ما تردد قناة مكان الاسرائيلية
طريقة عمل بطاطس محمرة مع الفاصوليا الخضراء والأعشاب
ما هي فائدة علاج الميتفورمين
ما هي أعراض الدهون الثلاثية
التصنيفات تصفح المواضيع دليل شركات العالم
youtubbe twitter linkden facebook