هذا خلق الله.. يا من يعبد غير الله

الكاتب: المدير -
هذا خلق الله.. يا من يعبد غير الله
"هذا خلقُ الله.. يا من يَعبد غيرَ الله

 

قَالَ اللَّهُ تَعَالَى: ?هَذَا خَلْقُ اللَّهِ فَأَرُونِي مَاذَا خَلَقَ الَّذِينَ مِنْ دُونِهِ بَلِ الظَّالِمُونَ فِي ضَلَالٍ مُبِينٍ? [لقمان: 11].




عجيب شأنُ بعض بني آدم، يقرون بأن الخالق هو الله تعالى، ولا خالق غيره؛ كما قَالَ اللَّهُ تَعَالَى: ?وَلَئِنْ سَأَلْتَهُمْ مَنْ خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ لَيَقُولُنَّ اللَّهُ? [1].




وَقَالَ تَعَالَى: ?وَلَئِنْ سَأَلْتَهُمْ مَنْ خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ وَسَخَّرَ الشَّمْسَ وَالْقَمَرَ لَيَقُولُنَّ اللَّهُ? [2].




تأمل خَلْقَ اللَّهِ تَعَالَى وما فيه من إبداع، ودلائلَ واضحاتٍ، على قدرة الله الباهرة، وحكمته الظاهرة، يخبرك كل شيء من الخلق عن عظمة خالقه، وبالغ حكمته، وعظيم إبداعه.




ومع ذلك يتقاصر فهم كثير من الناس، وتنطمس بصائرهم، فيعبد بعضهم حجرًا، ويدعو بعضهم بقرًا، ويرجو بعضهم شمسًا وقمرًا، هل خلقوا شيئًا؟ هَذَا خَلْقُ اللَّهِ فَأَرُونِي مَاذَا خَلَقَ الَّذِينَ مِنْ دُونِهِ.

فَيَا عَجَبًا كَيْفَ يُعْصَى الْإِلَهُ
أَمْ كَيْفَ يَجْحَدُهُ الْجَاحِدُ
وَفِي كُلِّ شَيْءٍ لَهُ آيَةً
تَدُلُّ عَلَى أَنَّهُ وَاحِدُ

 

وَقَالَ تَعَالَى: ?وَلَئِنْ سَأَلْتَهُمْ مَنْ خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ وَسَخَّرَ الشَّمْسَ وَالْقَمَرَ لَيَقُولُنَّ اللَّهُ فَأَنَّى يُؤْفَكُونَ? [3].

 

تَأَمَّلْ فِي نَبَاتِ الْأَرْضِ وَانْظُرْ
إِلَى آثَارِ مَا صَنَعَ الْمَلِيكُ
عُيُونٌ مِنْ لُجَيْنٍ شَاخِصَاتٌ
بِأَحْدَاقٍ هِيَ الذَّهَبُ السَّبِيكُ
عَلَى قُضُبِ الزَّبَرْجَدِ شَاهِدَاتٌ
بِأَنَّ اللَّهَ لَيْسَ لَهُ شَرِيكُ



[1] سُورَةُ لُقْمَانَ: الآية: 25.

[2] سُورَةُ الْعَنْكَبُوتِ: الآية: 61.

[3] سُورَةُ الْحَجِّ: الآية: 73.


"
شارك المقالة:
3 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

التصنيفات تصفح المواضيع دليل شركات العالم
youtubbe twitter linkden facebook