يتوهم أن منازلها تتحقق بالأماني الأحلام

الكاتب: المدير -
يتوهم أن منازلها تتحقق بالأماني الأحلام
"يتوهم أنَّ منازلها تتحقق بالأماني الأحلام

 

قَالَ اللَّهُ تَعَالَى: ? أُولَئِكَ جَزَاؤُهُمْ مَغْفِرَةٌ مِنْ رَبِّهِمْ وَجَنَّاتٌ تَجْرِي مِنْ تَحْتِهَا الْأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا وَنِعْمَ أَجْرُ الْعَامِلِينَ ?[1].

 

تأمل ما أعده الله تعالى للمسارعين إِلَى مَغْفِرَتهِ، المسابقين إلى مرضاته، المنفقين في سبيله، الْكَاظِمِينَ الْغَيْظَ، الْعَافِينَ عَنِ النَّاسِ!

 

مَغْفِرَةٌ يمحو الله تعالى بها الذنوبَ، ويستر الله تعالى بها العيوب.

وَجَنَّاتٌ تَجْرِي مِنْ تَحْتِهَا الْأَنْهَارُ، يزول عنهم فيها كل كدرٍ، ويذهب عنهم فيها كل بؤس.

والخلودُ في دار النعيم، فلا ينغص عيشهم فراقهم للنعيم، ولا فراق النعيم لهم.

 

وتأمل قول الله تعالى: ?وَنِعْمَ أَجْرُ الْعَامِلِينَ?، بعد أن ذكر صفاتهم وأعمالهم ليبين الله تعالى أن سلعته غالية وأنها لا ينالها البطالون.

 

عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ، قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: «مَنْ خَافَ أَدْلَجَ، وَمَنْ أَدْلَجَ بَلَغَ المَنْزِلَ، أَلَا إِنَّ سِلْعَةَ اللَّهِ غَالِيَةٌ، أَلَا إِنَّ سِلْعَةَ اللَّهِ الجَنَّةُ».[2]

 

وكثير من الناس يتوهم أن الجنة تنال بلا عملٍ، وأنَّ منازلها تتحقق لأهلها بالأماني الأحلام.

 

ويغفل عن قول الله تعالى: ? وَتِلْكَ الْجَنَّةُ الَّتِي أُورِثْتُمُوهَا بِمَا كُنْتُمْ تَعْمَلُونَ ?[3].

 

يا سلعةَ الرحمنِ لستِ رخيصةً  *** بل أنتِ غاليةٌ على الكسلانِ




[1] سُورَةُ آلِ عِمْرَانَ: الْآيَة/ 136.

[2] رواه الترمذي- أَبْوَابُ صِفَةِ الْقِيَامَةِ وَالرَّقَائِقِ وَالْوَرَعِ عَنْ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ، بَابٌ، حديث رقم: 2450، بسند صحيح.

[3] سُورَةُ الزُّخْرُفِ: الآية/ 73.


"
شارك المقالة:
4 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

التصنيفات تصفح المواضيع دليل شركات العالم
youtubbe twitter linkden facebook